لليوم الثاني على التوالي.. جريمة قتل أخرى قبيل الإفطار بمراكش

26 مايو 2018 - 13:02

لليوم الثاني على التوالي، شهدت مدينة مراكش جريمة قتل قبيل الإفطار، فبعد جريمة الأستاذة في حق جارها المتقاعد أول أمس الخميس، أقدم أمس الجمعة شخص على طعن غريمه بحي سيدي يوسف بنعلي بسبب خلاف حول مبلغ مالي.

وتعود فصول جريمة القتل، إلى فترة قصيرة قبيل آذان صلاة المغرب، حين دخل الطرفان في خلاف حول مقتنيات ومبلغ مالي، وهو الأمر الذي تطور إلى غضب خارج عن السيطرة، ما دفع أحدهما إلى أن يستل سكينا ويوجه طعنة إلى أعلى فخذ الشاب الآخ، فقد على إثرها كمية كبيرة من الدم، عجلت بوفاته.

إلى ذلك، حلت عناصر الشرطة القضائية التابعة لولاية أمن مراكش بمكان الجريمة، وتمكنت من اعتقال الجاني البالغ من العمر 27 سنة، ووضعه رهن الحراسة النظرية بتعليمات من النيابة العامة المختصة، في حين تم نقل جثة الضحية إلى مستودع الأموات بباب دكالة لإخضاعها للتشريح الطبي.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

basim منذ 3 سنوات

المقصود من الصيام هو التقوى وخوف الله وليس الجوع والعطش" كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون"وتعد هذه المأساة تجسيدا للخواء والفراغ المعنوي الذي يتلظى ويتلوى فيه مجتمعنا المعاصر،قال الحبيب رسول الله"من ليس في جوفه شيء من القرآن كالبيت الخرب".

التالي