قضية بوعشرين.. برلماني: اختلطت المحاماة بالحقد فولدت "مسخا" نتفرج عليه!

31 مايو 2018 - 15:20

لاتزال قضية الصحافي توفيق بوعشرين، مؤسس صحيفة “أخبار اليوم” والموقع “اليوم24″، تثير الكثير من الجدل لدى الرأي العام الوطني، والدولي أيضاً، بسبب التهم، التي يتابع من أجلها، وإصرار هيأة دفاع المشتكيات على “التشهير بالصحافي بوعشرين، والمشتكيات على حد سواء”.

وفي هذا الإطار، وجه علي العسري، المستشار البرلماني في جهة فاس مكناس، انتقادات كبيرة لدفاع المشتكيات، مؤكدا أن “إحدى محاميات المشتكيات في قضية بوعشرين صرحت بأنه لا يمكن القول بالرضائية في العلاقة الجنسية، حتى وإن بدت في الأشرطة، لكون المرأة في ظروف اجتماعية صعبة، ومضطرة إلى فعل ذلك”.

وتساءل العسري، القيادي في حزب العدالة والتنمية، في تدوينة فايسبوكية، أنه كل من تزوج امرأة، بنفس المنطق، في ظرف اجتماعي صعب، يجب أن يكون مع بوعشرين الآن، مضيفا “اختلطت المحاماة بالحقد فولدت مسخا نتفرج عليه”.

تدوينة علي العسري، البرلماني، الذي تثير خرجاته الكثير من الجدل في صفوف حزب “المصباح”، تفاعل معها عدد من رواد شبكة التواصل الاجتماعي، الذين وصفوا “مرافعة” الصحافي توفيق بوعشرين أمام المحكمة، بمثابة رسالة “عرت المستور، وأوضحت براءة الرجل”.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

zoro منذ 3 سنوات

أعتقد بوعشرين يدفع ثمن مساندته للعدالة والتنمية وبالمقابل أرى تنكرهم له فعلى الأقل يجب أن يحرصوا على توفير محاكمة عادلة له فقد ساندهم في أحلك الأوقات

التالي