"العثماني" يستقبل "الداودي".. وأنباء عن الرغبة في تقديم ملتمس الإعفاء للملك

06 يونيو 2018 - 16:39

علم “اليوم 24” أن رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، استقبل قبل قليل، بمقر رئاسة الحكومة بالمشور، لحسن الداودي، الوزير المنتدب المكلف بالشؤون العامة والحكامة، على خلفية مشاركته في احتجاجات عمال “سنطرال” ليلة أمس، وهي الاحتجاجات التي رُفعت فيها شعارات تطالب برحيل الحكومة.

ورجح أكثر من مصدر، أن يكون لحسن الداودي، عبر للعثماني عن رغبته في تقديم طلب إلى الملك قصد إعفائه، من المنصب الوزاري.

وينص الفصل 47 من الدستور، على أن “لرئيس الحكومة أن يطلب من الملك إعفاء عضو أو أكثر، من أعضاء الحكومة”، كما ينص على أن “لرئيس الحكومة أن يطلب من الملك إعفاء عضو أو أكثر، من أعضاء الحكومة، بناء على استقالتهم الفردية أو الجماعية”.

ويرتقب أن تعرف الساعات المقبلة تطورات متسارعة بخصوص الموضوع، حيث ستعقد الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية لقاء استثنائيا، كما سيجتمع أيضا زعماء الأغلبية الحكومية، مساء اليوم.

وقال مصدر من الأغلبية الحكومية، إن الاجتماع كان متفقا على موعده قبل “واقعة” مشاركة وزير في حكومة “العثماني” في تظاهرات عمال “سنطرال”، ويرتقب أن يناقش الاجتماع الموضوع أيضا الذي يفرض نفسه.

وكان الوزير لحسن الداودي، قال في أول تعليق له بعد اتصال رئيس الحكومة به، محتجا على مشاركته في احتجاجات عمال “سنطرال” أمام البرلمان، “نعم اتصل بي الرئيس، سألني، وأكدت له أنني نزلت فعلا عند العمال”.

وأضاف الداودي في تصريح للصحافة، بعد انتهاء اجتماع لجنة القطاعات الإنتاجية في مجلس النواب، الذي شارك فيه، أيضا، عزيز أخنوش، وزير الفلاحة والصيد البحري، “واش عيب ننزل مع العمال”.

وكان مصدر مقرب من رئيس الحكومة، أفاد بأن سعد الدين العثماني، فوجئ بالتحاق وزير الشؤون العامة والحكامة بمجموعة من المتظاهرين أمام مقر البرلمان دون علم رئيس الحكومة، الذي قام بالاتصال به فور علمه بالموضوع، ونبهه إلى أن هذا العمل غير لائق، واتصل العثماني بلحسن الداودي، في الوقت متأخر من ليلة أمس.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

كريم المغربي منذ 4 سنوات

إن عمال شركة سنترال فهم اوباش. فهم يخدمون أجندة شركة سنترال و الحكومة. في جميع أنحاء العالم لما تقوم شركة بتقليص عدد العمال مباشرة العمال المتضررين يقومون بوقفات احتجاجية و اعتصام داخل الشركة. لاكن كل هاذا لم يحدث، مباشرة تم الترخيص لهم من قبل الجهات المسؤولة في الحكومة للقيام بوقفات احتجاجية امام البرلمان مباشرة و بحماية السلطة و رضى الحكومة و حتى الداودي انضم لكم لانه كان يظن أنكم سلعة ممكن ان تباع في الانتخابات المقبلة. كفا من التمثيل يا عمال سنترال، أن أردتم الاحتجاج الحقيقي يجب أن يكون في مقر الشركة التي طردتكم أو امام و زرارة الفلاحة التي لم تقم بأي شيء يذكر لتقوية و النهضة بقطاع الحليب و مشتقاته . يا عمال سنترال ان الشعب عاق بأنكم مدفوعين من قبل سنترال و الاحرار و العدالة. يستغلونكم لإعادة ماء وجه أخنوش و وضعه في الواجهة كأنه سوبرمان الدي يحمي الفلاح و العمال و الاقتصاد. مقاطعون حتى لو طردتم من العمل. إن لم تستجب سنترال لمتطلبات الشعب فسوف تكون نهايتها بالمغرب هي الإفلاس. مقاطعون و فخورون اننا أبناء المملكة الغربية العزيزة.

سعيد لحمام منذ 4 سنوات

حكومة الكراكيز

محمد البوزيدي منذ 4 سنوات

وزير خارج التغطية حشومة يكون وزير

momo منذ 4 سنوات

اليهود والنصارى لا يفعلون ما تفعلون بالشعب

المواطن المغربي الغيور منذ 4 سنوات

ينبغي إعفاء من منصبه.

عبدالكريم الرقيوق منذ 4 سنوات

اولا كان على عمال سنطرال ان يتظاهروا امام مقر رئيس الشركة للمطالبة بتحسين سعر الحليب وجودته حتى يعتدل الميزان وحينئذ سيكون لها مكان قوي في السوق الاستهلاكية وبالتالي تكسب الاحترام والمكانة من مختلف فئات الشعب . اما التظاهر امام البرلمان فلا يعكس سوى الجبن من مواجهة المشكلة والهروب الى الامام . ثانيا ، اما ما فعله الوزير الداودي الذي لا يستحق اي نوع من الاحترام حيث بدل ان يقدم استقالته منحازا الى اغلبية الشعب المقاطعين اذا به يقدم نفسه كشخص غير مسؤول بل وينضم الى الطرف الخطا وهو ما يعكس حكومة الكومبارس التي تحرص على ارضاء ( سي سيد ) .

كريم المغربي منذ 4 سنوات

بدأ إعضو في بعضهم البعض. عاشة المقاطعة

youssef zaki منذ 4 سنوات

C EST UN ACTE IRRESPONSABLE D UN SOIT DISANT MINISTRE.C EST UNE ERREUR GRAVE QUE RIEN NE POURRA EFFACER QU UNE DEMISSION