حكيمي: المنتخب المغربي سيكافح أمام إسبانيا من أجل "الكرامة""

24 يونيو 2018 - 12:35

وكالات

أقر الدولي المغربي أشرف حكيمي بأن فريقه يعلم أن مواجهة إسبانيا، المقررة، يوم غد الاثنين، في ثالث جولات دور المجموعات في مونديال روسيا 2018، ستكون حاسمة بالنسبة إلى “لاروخا”، لكنه أكد أن منتخب “أسود الأطلس” سيكافح من أجل “الكرامة”.

وفي تصريحات للصحافيين قبل انطلاق الفريق إلى مدينة كالينينغراد، حيث ستقام المباراة، قال مدافع ريال مدريد: “نعلم أننا ودعنا البطولة، لكننا سنحاول أن نغادر روسيا مرفوعي الرأس من أجل كل من دعمونا، ليس هنا فحسب، بل في كل أنحاء العالم، سنحاول القيام بأفضل ما لدينا، ومنح الفرحة لمشجعينا”.

وأقر صاحب الـ 19 سنة بأنه لم تتسن له الفرصة للتحدث مع زملائه في فريق ريال مدريد، الذين سيكونون خصومه يوم غد، لكنه أعرب عن ثقته في أنهم كمحترفي كرة قدم، سيتفهمون أن المغرب سيخرج إلى أرض الملعب لتقديم كل ما لديه.

وأبرز حكيمي “نعلم أنهم سيلعبون من أجل التأهل إلى الدور التالي، لكن نحن أيضا سنلعب من أجل مغادرة روسيا مرفوعي الرأس، فنحن نستحق ذلك”.

وعن تعرض منتخبه للاقصاء عقب سقوطه أمام إيران في الجولة الأولى (0-1) ثم أمام البرتغال بالنتيجة نفسها في الجولة الثانية، قال المدافع المغربي: “أعتقد أن كرة القدم لم تكن عادلة معنا في هذا المونديال، لكن هكذا هي كرة القدم. يجب أن ننظر إلى الأمام وعلينا أن نركز الآن على مواجهة إسبانيا”.

وأضاف: “نحن فخورين بالعمل، الذي قدمناه. لقد قمنا بكل ما في وسعنا لذلك، ولم ندخر جهدا من أجلهم، ومن أجل بلادنا”.

وعن مهاجم منتخب البرتغال وزميله في ريال مدريد، كريستيانو رونالدو، الذي كان صاحب هدف الفوز أمام المغرب، أكد حكيمي “لم يفاجئني مستواه في هذه البطولة لأنني أعرف قدراته، إنه في رأيي الأفضل في العالم والحقيقة هي أنني سعيد من أجله، وبما يقدمه لأنه يستحق ذلك، ولأنه يعمل بجد”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.