كارثة بيئية تهدد تاونات وأوطاط الحاج.. حمير وأبقار نافقة في المجاري المائية

28 يوليو 2018 - 12:31

حذر نشطاء، وحقوقيون، بإقليم تاونات، ودائرة أوطاط الحاج، من كارثة بيئية خطيرة، بسبب استفحال ظواهر التخلص من الحيوانات النافقة في المجاري المائية، والسواقي التي تستخدم في المجال الفلاحي.

مصادر من جماعة ” تانديت” بضواحي أوطاط الحاج، أكدت أن فضيحة بيئية كبيرة عاشتها البلدة خلال الأسبوع المنصرم، حيث عثر على حمار نافق يسبح في ساقية البلدة، عمد شخص إلى التخلص منه، بعدما أحكم ربط أطرافه، في مشهد وصفته المصادر ب” المقزز”.

وأوضحت المصادر أن واقعة وفاة الحمار، والتخلص منه في مياه الساقية، ليست سوى حالة من بين حالات كثيرة، توضح غياب تام لدور المصالح البيطرية، ومعها السلطة المحلية.

وعلى ضفة واد ورغة في تاونات، استنفرت بقرة نافقة، تم التخلص منها في ظروف مجهولة، الفعاليات المدنية، والحقوقية، ومعها السلطة المحلية لجماعة بني وليد، بسبب ضجة خلقها نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، الذين طالبوا بتدخل عاجل للجهات المعنية، لحماية المجاري المائية، التي قالوا إنها تحولت إلى ” مطرح للقمامة والمتلاشيات”.

وأوضح فاعل حقوقي بجماعة بني وليد، في تصريح ل” اليوم24″، أن المواطن من حقه أن يستمتع بمياه واد ورغة، وبالفضاءات الطبيعية الغابوية، التي لم تسلم من ” وحشية الأدميين”، حيث غياب تام لثقافة البيئة، ولأوراش حمايتها.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عبد الوهاب منذ 3 سنوات

سيدي مادا تفعل الجمعيات بحركة بسيطة و غير مكلفة تتصلون بالسلطات و تقومون بدفنهم في اي ارض بجانب الواد.

التالي