مصدر أمني إيطالي: لا ضحايا مغاربة في حادث انهيار جسر "موراندي"

14 أغسطس 2018 - 22:00

كشف مصدر أمني من مدينة جنوى الإيطالية، لموقع “اليوم 24″، أنه لا يوجد مواطنين من جنسية مغربية ضمن الضحايا الذين تم التعرف على هويتهم لحد الساعة، في حادث انهيار جسر “موراندي” الذي هز المدينة، اليوم الثلاثاء.

وأعلنت السلطات، في حصيلة رسمية قبل قليل، أن عدد الوفيات وصل 30 شخصا بينهم طفل، بالإضافة إلى 25 جريحا حالة تسعة منهم خطيرة.

ويشارك في عمليات الإنقاد أكثر من 200 شخص، بينهم أمنيون، ورجال مطافىء، بالإضافة إلى عشرات المتطوعين، وتم إجلاء أزيد من 400 شخص من السكان الذين يقيمون بالقرب من بقايا الجسر الذي أعلنت السلطات أنها ستقوم بهدمه.

وسقط جسر موراندي، الذي تم تشييده بين سنوات 1963 و1967، ودشنه رئيس الجمهورية الإيطالية، حوالي منتصف نهار اليوم، وتسبب في سقوط عشرات السيارات والشاحنات من علو يقارب مائة متر.

وقالت وسائل اعلام إيطالية أن مفقودين ما يزالون تحت الأنقاض، وتسارع قوات الانقاد الزمن للوصول إليهم.

وتسبب الحادث في عرقلة حركة القطارات من وإلى “جنوى”، كما شل حركة  السير على الطريق السيار A12، الذي يربط بين شرق جنوى وغربها، كما يربط هذه المدينة بمدن ڤينتميليا ونيس الفرنسية ومدن وسط وجنوب إيطاليا.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.