إدارة "عكاشة" تمنع أهالي المعتقلين من زيارة أبنائهم يوم عيد الأضحى

21 أغسطس 2018 - 14:00

منعت إدارت سجن “عكاشة” بالبيضاء، أهالي معتقلي حراك الريف المحكوم عليهم بأزيد من 300 سجنا نافذا، من زيارتهم لأبنائهم يوم عيد الأضحى.

وحسب جمعية “ثافرا للوفاء والتضامن”، المؤطرة لعائلات معتقلي حراك الريف، فإن إدارة المؤسسة السجنية عين السبععكاشةبالدار البيضاء، منعت عائلات معتقلي الحراك  من الزيارة الأسبوعية للمعتقلين، التي تُنظم كل يوم أربعاء، والتي تزامنت هذا الأسبوع مع أول أيام عيد الأضحى.

وفي بلاغ توصلت به الجمعية غير المرخصة من السلطات، أوضحت أنها تلقت اتصالا هاتفياً تُخبر من خلاله إدارةعكاشةبإلغاء الزيارة لهذا الأسبوع،  بعد أن كانت العائلات قد أعلنت وقررت السفر للبيضاء، عن قضاء جزء من أول أيام عيد الأضحى رفقة الزفزافي ومن معه من نشطاء الحراك المعتقلين على خلفية احتجاجات الريف الأخيرة.

هذا، واعتبر أهالي النشطاء هذا المنع “تطاولا” على حق المعتقلين في الزيارة الأسبوعية، مؤكدين عدم اكتراث إدارة السجن بمشاعر المعتقلين وعائلاتهم في مثل هذه المناسبات الدينية وما تختزله من دلالات رمزية عميقة

وبعد المنع الذي طالهم من الإدارة السجنية، عملت عائلات المعتقلين المنضوية تحت جمعية “ثافرا” على تأجيل زيارتهم إلى غاية يوم الأربعاء 29 غشت الجاري.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.