بسبب رفض تهويد القدس.. ترامب يمنع 200 مليون دولار عن الفلسطيين كانت مخصصة للصحة والتعليم

25 أغسطس 2018 - 11:45

كشفت وكالة “أسوشيتد برس” الأمريكية، مساء الجمعة، أن إدارة الرئيس، دونالد ترامب، قررت إيقاف مساعدات للفلسطينيين، بأكثر من 200 مليون دولار.

وأفادت الوكالة، أن الخارجية الأمريكية، أبلغت الكونغرس، الجمعة، بالقرار، بحسب مسؤولين رفضوا الكشف عن هوياتهم، لعدم تخويلهم بالتصريح.

وأضافت أن الإشعار المُرسل إلى الكونغرس لم يحدد المبلغ بالضبط، إلا أنه ربما يشير إلى 251 مليون دولار، قررت واشنطن، في 2017، تخصيصها لصالح مجالات الحوكمة والصحة والتعليم ودعم المجتمع المدني في الضفة الغربية وقطاع غزة.

ولفت المصدر، إلى أن المبلغ كان يفترض البدء بصرفه في شتنبر المقبل، إلا أن نحو 60 مليون دولار منه، على الأقل، تم صرفها بالفعل، خلال غشت الجاري، لصالح برامج أمنية تهدف إلى تعزيز التنسيق بين السلطة الفلسطينية وإسرائيل.

وأرجعت الخارجية الأمريكية ذلك إلى “التحديات التي يواجهها المجتمع الدولي في إيصال المساعدات إلى غزة، حيث تسيطر حركة حماس على حياة المواطنين”.

وبعد إعلان القرار، قال السفير الفلسطيني في واشنطن حسام زملط في بيان، إن إدارة الرئيس ترمب “تقوّض عقوداً من الرؤية والالتزام الأميركيين في فلسطين.

وكانت السلطة الفلسطينة قد جمدت علاقاتها بأمريكا منذ أعلن الرئيس الأميركي  نهاية 2017 إعتراف الولايات المتّحدة رسمياً بالقدس عاصمة لإسرائيل، في خطوة لقيت رفضاً من المجتمع الدولي وغضباً فلسطينياً عارماً.

ويرفض الفلسطينيون منذ ذلك الحين إجراء أي اتصال مع الإدارة الأميركية ويؤكدون رفضهم لدورها كوسيط في عملية السلام مع إسرائيل.

ورداً على هذا الموقف أعلن ترمب في نهاية يناير، أنه سيشترط عودة الفلسطينيين إلى طاولة المفاوضات لتسليمهم المساعدات. وقد قام بتجميد هذه المساعدات البالغة 215 مليون دولار، وكان يفترض أن توظفها الإدارة الأميركية في غزة والضفة الغربية للمساعدة الإنسانية والتنمية.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

توفيق توفيق منذ 3 سنوات

أعطيتم قيمة أكبر لهدا المجرم وهو حثالة أو أدنى،وتريدون أن لايتخد قرارات كهاته .أهل الدول العربية والإسلامية والدولية لاتستطيع أن تمنح أكثر مما تمنحه أمريكا ؟،أين الدعم العربي و الاسلامي