تفاصيل الصراع بين شرطي إفران ورئيسه الذي انتهى بجريمة قتل

27 أغسطس 2018 - 18:20

حصل “اليوم24” على معطيات حول أسباب إقدام مقدم شرطة في إفران على قتل رئيسه في العمل، رميا بالرصاص من مسدسه الوظيفي صباح اليوم الاثنين.

وحسب المصادر ذاتها، فإن مقدم الشرطة كان على خلاف مع رئيسه في العمل، بسبب رفض هذا الأخير منحه إجازة لمدة 48 ساعة فقط، ما أغضب مقدم الشرطة، الذي فقد أعصابه ووجه رصاصه صوب رئيسه في العمل أردته قتيلا على الفور.

وأكدت المديرية العامة للأمن الوطني أن مقدم الشرطة المشتبه فيه، تم الاحتفاظ بالشرطي المذكور تحت تدبير الحراسة النظرية على خلفية البحث، الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد أسباب، ودوافع، وملابسات ارتكاب هذا الفعل الإجرامي، بينما تم إيداع جثة الضحية في مستودع الأموات في المستشفى رهن التشريح الطبي.

.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

امزيغي شرقي منذ 3 سنوات

العطلة حق للكل موظف ولا يمكن سلبه من اي موظف نعم هناك بهض الاحيان تكون موقفة غي سلك ااشرطة والدركوالخيش لكن هده الثناء ليس هناك سبب لوقفها وقد عير المدير العام هدا تلاجرتء وعلى سبيل المثال لم اقترب تقاعدي من الشرطة بقيت لي 16 شهرا من العطل اخدتها متتالية لكن كان تلوقت قد فات ولم يتكتعوا ابناءي بها ايمدة 16 السنة لم اتمتع بعطلتي.يجب على الادارة مراجهة هده ااقضية بعين الاعتبار بحيت ان الرؤساء لهم الحق في العطل لكن الاصعر رثبة ليس له الحق وهدازيادة على الضغوط التي ينعرضون لها طيلة اليوم ولا ننسى ما يسمى بربو ككبنسنور هلى العمل ايام الهياد والعطل والدوبلاج.