بعد رشقها بالقارورات على منصة "البولفار".. "بنت الستاتي" تكتب رسالة مؤثرة

15 سبتمبر 2018 - 12:38

لم يدم صمت مغنية الراب المغربي إلهام العرباوي كثيراً، بعد أن فوجئت برشقها بالقارورات، خلال صعودها لمنصّة للغناء، ليلة أمس الجمعة، في ملعب R.U.C بالدار البيضاء.

وأكدت العرباوي، المعروفة في الأوساط الفنية بـ “إيلي “على موقع التواصل الاجتماعي انستغرام، أن ما وقع معها عادٍ، لأنها فتاة اختارت النمط الموسيقي الرّاب، ومن الطبيعي أن لا يتم قبولها في بداية مشوارها.

وأبرزت بنت الستاتي، أن ما حدث لها على منصّة البولفار، يحدث للكثير من الفنانين في بداية مشوارهم، ولذلك فـ “الضربة اللي ما كتقتلني بالعكس كتقويني”، تقول إلهام.

وأضافت في السياق نفسه: “أنا ندمت على داكشي اللي درت، حيت كنت باقا صغيرة، ورغم ذلك درتو لي هاد الحالة.. حطو راسكم فبلاصتي”.

وأبدى عددٌ غفير من متتبعي “إيلي”، تضامنهم معها جراء ما وقع لها أمس الجمعة، وكتب ناشطون منشورات تدعمها لتجاوز ما حدث معها، حتى لا يؤثر على نفسيتها ومسارها الغنائي والفني.

هذا وتعتبر إلهام العرباوي، المعروفة بـ “إيلي”، و “بنت الستاتي”، من أبرز وجوه موسيقى الراب النسائية بالمغرب، حيث حقّقت أغنيتها الأولى “خلّوني”، نسبة مشاهدات عالية، وصلت إلى 11 مليون، كما تجاوزت أغنيتها الأخيرة المليون مشاهدة على اليوتوب.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.