"البوليساريو" تقاضي شركة في باريس بسبب استثمارات في الصحراء المغربية

19 سبتمبر 2018 - 12:43

بعدما فشلت جبهة “البوليساريو” في منع إبرام اتفاق جديد للصيد البحري بين المغرب، والاتحاد الأوربي، يشمل مياه الصحراء المغربية، تتجه الجبهة الانفصالية نحو سياسة جديدة للتضييق على الاستثمارات الأجنبية في الصحراء المغربية، عبر مقاضاة الشركات الأجنبية في محاكم أوربية.

وأعلنت الجبهة الانفصالية، مساء أمس الثلاثاء، على لسان محاميها، الذي وكلته في العاصمة الفرنسية، “جيل دوفيل”، أنها وضعت شكوى جنائية لدى محكمة باريس، ضد شركة “كونيتابل”، الفرنسية المختصة في تعليب السردين، بتهمة “التواطئ، والمشاركة في جريمة حرب”، متهمة الشركة بـ”خداع المستهلك فيما يتعلق بأصل المنتجات المستوردة”.

الشركة، التي قدم انفصاليو “البوليساريو” شكوى ضدها، كانت قد أعلنت على لسان أحد مسؤوليها، يوم الأربعاء الماضي، استثمارها ما قيمته 4 ملايين أورو لبناء مصنع جديد لمعالجة السردين في الصحراء المغربية، حيث ستعمل، حسب قوله، على نقل السمك من الصحراء المغربية إلى الأسواق الأوربية، عبر مدينة أكادير، حيث يوجد فرع الشركة.

وفيما وقع المغرب بالأحرف الأولى على اتفاق الصيد البحري مع الاتحاد الأوربي، بما يشمل مياه الصحراء المغربية، تحاول الجبهة الانفصالية عرقلة الاتفاق، والاستثمارات الأجنبية في الصحراء المغربية، حيث سبق لها أن لوحت باللجوء إلى القضاء للطعن في الاتفاق الجديد.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.