بسبب المقاطعة.. أرباح شركة بنصالح تتراجع بنسبة 88 بالمائة لتكبدها خسارة 71 مليون درهم

20 سبتمبر 2018 - 18:50

أظهرت النتائج المالية الفصلية لشركة المياه المعدنية والماس تأثرا كبيرا بحملة المقاطعة التي انطلقت في العشرين من شهر أبريل الماضي، والتي شملت منتجات كل من سنطرال دانون، وسيدي علي، ومحطات إفريقيا.

وكشفت النتائج المالية للشركة المالكة لمياه “سيدي علي” تراجعا كبيرا خلال الفصل الأول من سنة 2018 مقارنة بنتائج نفس الفترة من العام الماضي، وفق ما أورده موقع “لوبورسيي” المتخصص في أخبار البورصة.

وعرف رقم معاملات الشركة تراجعا بقيمة 160 مليون درهم، منتقلا من 897 مليون درهم في متم يونيو 2017 إلى 737 مليون درهم فقط بنفس التاريخ من العام الحالي.

كما شهدت نتيجة الإستغلال لدى الشركة انخفاضا بقيمة 79.52 بالمائة مقارنة بالعام الماضي، منتقلة من 127 مليون درهم في العام الماضي، إلى 26 مليون درهم فقط خلال العام الحالي.

نتيجة لذلك انخفض صافي دخل الشركة الإجتماعي بنسبة 89 بالمائة، بحسب المصدر ذاته، حيث لم يتجاوز 9.7 مليون درهم في متم شهر ماي 2018، مقابل 80 مليون درهم خلال العام الماضي.

 

 

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

حماية المستهلك منذ 3 سنوات

اغتنمت شركة دانون المقاطعة لإجلاء 2000 مستخدم و شركة سدي علي تبحث بطريقة غير مباشرة للهروب من تأدية الضرائب. ادا انخفضت الأرباح إلى هدا الحد فعليها بأن تصرح بالافلاس

حماد بن حماد منذ 3 سنوات

فاش جاتها سيدة فاقت كل التوقعات