هل تحضّر الجزائر للحرب ضد المغرب؟

25 سبتمبر 2018 - 23:02

أياما قليلة بعد المناورات العسكرية الكبرى وغير المسبوقة باستعمال الذخيرة الحية، والتي أجرتها الجزائر غير بعيد عن الحدود مع المغرب؛ أعلن في الجزائر عن تعيين أكثر الجنرالات عداء للمغرب كقائد جديد للقوات البرية.

سعيد شنقريحة، الذي كان يتولى مسؤولية المنطقة العسكرية الجنوبية الغربية، أي منطقة تندوف التي تعتبر جبهة حرب ضد المغرب، وبعد الأنباء التي تحدثت عن إحالته على التقاعد، بات المسؤول الأول عن القوات البرية الجزائرية.

شنقريحة هو أحد المسؤولين العسكريين الذين لا يخفون عداءهم للمغرب، حيث سبق أن أدلى بتصريحات تتحدث عن حتمية إقامة دولة في الصحراء، وتهاجم بشكل مباشر العرش المغربي.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.