نجوم الكوميديا المغاربة.. الفقر ألزمهم مهنا بسيطة و"الضحك" جعلهم نجوما

24 أكتوبر 2018 - 20:09

شهد مجال الكوميديا في المغرب، أخيرا، ظهور وجوه فنية شابة، تميزت، وأصبحت من بين نجوم الفن المغربي، واستطاعت بفضل موهبتها الانتقال من الفقر إلى الشهرة، وما يصاحباها من جني للأموال.

“طاليس” الكوميديا المغربية، عبد العالي لمهر، أمضى طفولة صعبة، باع فيها “ميكا كحلة”، والقفة، والسجائر، والماء البارد في البحر، واليوم، بفضل موهبته في الكوميديا، استطاع الوصول إلى مرتبة تأسيس مجموعة “كوميديا” تحت اسم “هيموراجي”، تحقق نجاحا غير مسبوق داخل، وخارج أرض الوطن.

يسار المغاري، الشاب، الذي أبرز موهبته في برنامج “كوميديا”، قال إنه عاش وضعية صعبة، وصفها بالـ”الجحيم”، أثناء استقراره في “الكاريان”، وكان شاهدا على معاناة والدته من أجله، إذ اضطر إلى بيع النعناع من أجل توفير قوت أسرته.

وانتقل عبد الرحمان أوعابد، المشهور بلقب “إيكو”، وهو أحد أبرز نجوم الكوميديا في المغرب، بفضل الصدفة من بائع للتوابل في محل تجاري في ساحة جامع الفنا في مراكش، إلى نجم كبير، بعد ظهوره في مقاطع فيديو، انتشرت على الأنترنت، من دون علمه، والتي نال من خلالها شهرة واسعة، دفعته إلى الاحتراف، وجني مال كثير من الفن.

وأسماء فنية أخرى في شتى المجالات انتقلت من الفقر إلى الشهرة، وجعلت الفن مصدر رزق، ينقلها من طبقة مجتمعية إلى أخرى، ما يجعل أصحاب المواهب في حلم مستمر لتحقيق الشهرة الكفيلة بتغيير مستقبلهم ماديا.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.