وزارة الصحة تقر بانتشار"الليشمانيا" بين أطفال طاطا

24 أكتوبر 2018 - 19:18

بعد يوم من خروج فعاليات مدنية في مدينة طاطا، للفت الانتباه إلى زحف داء “الليشمانيا” على أطفال المدينة، خرجت وزارة الصحة بتوضيح جديد، تؤكد فيه خبر وصول “الليشمانيا” لطاطا، دون الكشف عن أعداد المصابين به في المدينة.

وأصدرت المديرية الجهوية للصحة بجهة سوس ماسة، اليوم الأربعاء، بلاغا أعلنت فيه عن إجرائها بحثا معمقا باستعانة فريق شكل من أطر من المديرية الجهوية ومن مندوبية وزارة الصحة بإقليم طاطا، وهو البحث الذي هم مدرسة “إرحالن” التابعة لجماعة قصبة سيدي بن عبد الله بن مبارك، نهاية الأسبوع الماضي، حيث تم أخذ عينات من بعض المرضى المفترض إصابتهم بمرض الليشمانيا الجلدية، وبعد إجراء التحاليل المخبرية اللازمة، تأكد للوزارة إصابة عدد من التلاميذ بهذا المرض.

إثر ذلك، أكدت مندوبية وزارة الصحة، في ذات البلاغ، أنه تم التكفل بمعالجة جميع الحالات المرضية بالمركز الصحي الحضري مستوى الأول التابع لجماعة أقا، والمركز الصحي القروي مستوى أول بجماعة قصبة سيدي بن عبد الله بن مبارك بإقليم طاطا.

يشار إلى أن انتشار هذا الداء فجر ذعرا كبيرا في أوساط الساكنة، فيما طالب حقوقيون بتدخل حكومي عاجل لوقف انتشاره بين الأطفال المصابين، بعدما سبق أن أثبت انتشاره في مدينة زاكورة ونواحيها.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.