شبح الانتحار يخيم على خنيفرة.. من أصل 5 محاولات مصرع شخصين في يوم واحد

24 أكتوبر 2018 - 23:41

في واقعة انتحار  مؤلمة، لقيت فتاة مصرعها، صباح اليوم، بالمستشفى الإقليمي في خنيفرة، إثر تناولها عقاقير سامة، فيما تمكن الطاقم الطبي من إنقاذ حياة فتاتين قررتا وضع حد لحياتهما.

وحسب مصادر ” اليوم24″، فإن الضحية الأولى توفيت صباح اليوم، فيما يرجح أن تكون امرأة أخرى، في عقدها الثالث، توفيت زوال اليوم، في حادث انتحار مشابه.

ونبه المصدر إلى أن محاولة الانتحار الأولى، التي تخص 3 فتيات، استعملن فيها سم الفئران، فيما محاولة الانتحار الثانية، والتي ذهبت ضحيتها امرأة، أقدمت على وضع حد لحياتها، إلى جانب امرأة أخرى، لأسباب ما تزال مجهولة.

مصالح الأمن فتحت تحقيقا في حوادث اليوم، للوقوف على تفاصيله، وكذا الأسباب التي دفعت الفتيات، ومعهن امرأتين، للتفكير في وضع حد لحياتهن.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي