"ديرشبيغل الألمانية" تضع صورة بن سلمان على غلافها.. وتصفه بالقاتل

29 أكتوبر 2018 - 18:43

اختارت صحيفة “دير شبيغل”، إحدى أهم الصحف الألمانية وضع صورة الأمير السعودي محمد بن سلمان على غلافها، مصحوبة بعنوان مثير أشارت فيه إلى مسؤولية ولي عهد المملكلة في مقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي.

وتصدرت صورة بن سلمان غلاف الصحيفة الألمانية الشهيرة، في عددها ليوم السبت الماضي والذي عنونته ب “الأمير والقتل”، كما وضعت صورا للرئيسين التركي رجب طيب أردوغان والأمريكي دونالد ترامب في خلفية الغلاف.

5bcd613195a59796778b4613

كما نشرت “دير شبيغل” أيضا جزءاً غير منشور لمقال سابق لخاشقجي، والذي اعتبر فيه الأخير أنّ “ولي العهد محمد بن سلمان قلب النظام السياسي السعودي رأساً على عقب، وهو يثق في شخصٍ واحد: نفسه”.
وأوضحت الصحيفة أنّ المقال الذي أتى بعنوان “القصاص يحدث بسرعة في عهد بن سلمان”، لم يُنشر كاملاً حينها، بسبب حجمه الكبير. إذ طلبت الصحيفة من الكاتب مقالاً من 10 آلاف حرف، بينما كتب خاشقجي مقالاً من 10 آلاف كلمة.

وأشار خاشقجي في المقال إلى تغيير شكل السلطة في الأسرة الحاكمة منذ وصول محمد بن سلمان إلى السلطة، كما رسم صورةً لـ”الحاكم المطلق” عن الأمير.

وأشار إلى أنّه يتم التعاطي مع بن سلمان على أنّه القائد الأعلى، علماً أنه ابن الملك فقط، مضيفاً أنّ بن سلمان جمع في قبضته كل السلطات في المجالات المدنية والعسكرية، وأعاد هيكلة الأجهزة الأمنية وقياداتها على نطاق غير مسبوق.

وقال خاشقجي إن “السلطة المطلقة هي خطأ لأي دولة”، إذ إنّ العرب لديهم “خبرة سيئة” مع قادة تحولوا إلى دكتاتوريين بمجرد أن وصلوا للحكم، “وهؤلاء القادة تسببوا إلى حد كبير بما وصلنا إليه من معاناة ومحن وحروب أهلية”.

وكان خاشقجي قد قتل في الثاني من أكتوبر الجاري بعدما دخل قنصلية بلاده في إسطنبول لاستخراج أوراقٍ شخصية.

وبعد 18 يوماً من النفي، اعترفت السعودية بمقتله، لكنها قدّمت رواياتٍ متضاربة حول الموضوع.

وقالت السعودية بادئ الأمر إنّه قتل إثر “شجار” ثم أعلنت لاحقا أنّ قتله تمّ بنيّة مسبقة، فيما تشير التحقيقات الجنائية التركية إلى أن جثته تم تقطيعها بمنشار ونقلها لدفنها خارج القنصلية.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.