إنفصاليون يهددون استضافة الكاميرون للـ"كان" ووزير الدفاع "يُطمئن" الكاف

30 أكتوبر 2018 - 15:38

دشنت لجنة التفتيش والمراقبة، التابعة للاتحاد الإفريقي لكرة القدم “كاف”، أمس الإثنين، المرحلة الأخيرة من زيارتها للكاميرون، وذلك من أجل الوقوف على مدى جاهزية الملاعب والبنى التحتية الراضية والسياحية في البلد، قبل استضافتها لنهائيات كأس إفريقيا للأمم، المقرر ما بين 15 يونيو و17 يوليوز من العام المقبل.

وحسب مصادر إعلامية كاميرونية، اليوم الثلاثاء، فإن هذه اللجنة ستدبأ عملية المراقبة من شمال البلاد، حيث برمجت زيارة لعدد من الملاعب والفنادق السياحية في هذه المنطقة، قبل أن تعمم زيارتها لكل المدن والملاعب المرشحة هذا الأسبوع.

وقد رافق هذه اللجنة، التي يرأسها عضو المكتب التنفيذي للكاف، ورئيس اتحاد النجير لكرة القدم، جيبريلا هيما حاميدو، وزير الدفاع الكاميروني، جوزيف بيتي أسومو، الذي أكد بأن بلاده سوف تقوم باتخاذ جميع الإجراءات الأمنية المناسبة حتى تضمن مرور هذه التظاهرة في ظروف أمنية عالية.

وصرح وزير الدفاع في هذا البلد، الذي أجريت فيه انتخابات رئاسية، بداية شهر أكتوبر الجاري، بهذا الخصوص، قائلا ” فيما يخص الأمن، يمكن أن أضمن لكم بأنه تم اتخاد جميع الإجراءات اللازمة، حتى تمر التظاهرة في أحسن الظروف، حسب المعايير التي حددها الاتحاد الإفريقي لكرة القدم”.

وأضاف، ” معايير السلامة التي حرصنا على تنفيدها والوقوف عليها، لا تقتصر فقط على الأمور الخاصة بالأمن خارج الملعب، بل أيضا داخله وفي عملية بناء الملاعب، حيث تم إرساء أنظمة أمنية، خاصة بمكافحة الحرائق ونظام التنبيه في حال حدوث أي خطر محتمل”.

ويهدد الكاميرون، خطر أمني رئيسي، وهو الذي يثير تخوف اللجنة المنظمة، وكذا الاتحاد الإفريقي للعبة، الأمر يتعلق بالتهديدات “الإرهابية” التي يتعرض لها البلد، من جماعات انفصالية، في مال البلاد، وفي المنطقة الناطقة بالإنجليزية، والذين يهددون البلد باستهدافه خلال نهائيات الـ”كان”.

وبهذا الخصوص يقول وزير الدفاع الكاميروني، ” لقد درسنا الوضع جيدا، والقوت الكاميرونية مسيطرة عليه، وأضمن لكم بأننا سنتخلص من هذه التهديدات، قبل إجراء هذه التظاهرة الرياضية”.

جدير ذكره، أن الكاميرون سيكون أول بلد إفريقي، سينظم نهائيات كأس إفريقيا للأمم في نظامها الجديد، الذي يعرف مشاركة 24 منتخبا بدلا عن 16، وكانت شكوك قد حامت حول قدرة هذا البلد على استضافة التظاهرة، بسبب مشاكل في التحضير، قبل أن يحسم رئيس الـ”كاف” الجدل، ويؤكد بأن التظاهرة ستقام في بلاد “الأسود غير المروضة”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.