بعد لقاء بوليف...نقابة النقل الطرقي لنقل البضائع توقف الإضراب

03 نوفمبر 2018 - 12:29

قررت النقابة الوطنية لقطاع النقل الطرقي لنقل البضائع المنضوية تحت لواء الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، تعليق الإضراب الذي نفدته أخيرا، وذلك بعد لقاء محمد نجيب بوليف كاتب الدولة المكلف، مساء أمس الجمعة.
وناقشت نقابة الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، في شخص ممثلها عبد العزيز الطاشي، عضو المكتب الوطني للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، في اللقاء الذي احتضنته وزارة بوليف، عددا من المشاكل التي يعانيها، مهنيو القطاع من قبيل ارتفاع سعر الغازوال، والزيادة في الحمولة، ومجانية التكوين للحصول على البطاقة المهنية والتغطية الإجتماعية للسائقين المهنيين، بالإضافة إلى قرار السطات المحلية بمنع مرور مركبات نقل البضائع ببعض المحاور الطرقية على مستوى بعض المدن، وتجديد الحظيرة.
من جانبه، قدم كاتب الدولة، حسب النقابة الوطنية لقطاع النقل الطرقي لنقل البضائع، مجموعة من التوضيحات بخصوص مطالب المهنيين، موضحا أنه سيتم مناقشة النقطة المتعلقة بدعم الغازوال على مستوى لجنة مشتركة تضم ممثلي الاتحاد، يترأسها المهنيون بحضور الجهات الحكومية المعنية، لإيجاد صيغة توافقية من أجل عرضها على رئيس الحكومة.
وفيما يتعلق بالحمولة، أكد بوليف، أن الكاتب العام للوزارة سيترأس ابتداء من الإثنين المقبل لجنة تقنية لمناقشة مقترحات المهنيين بخصوص الزيادة في الحمولة بحضور ممقل الاتحاد الذي تمت دعوته لحضور اللقاء، فيما أوضح أن الوزارة ستعمل على تكوين مجاني للسائقين المزاولين، فيما يتعلق بمجانية التكوين للحصول على البطاقة المهنية، وهو نفس الاتفاق الذي سبق أن توصل إليه الوزير هعمارة مع ممثلي نقابات مهنيي نقل البضائع منذ أيام.
وأوضح بوليف، أن الوزارة عملت على إنجاز دراسة تهم تنزيل نظام التغطية الإجتماعية لفائدة هذه الفئة من المهنيين، مشيرا إلى أن الوزارة جاهزة للمساهمة في تنزيل النصوص التنظيمية المواطبة بعدما تمت المصادقة على المقتضيات القانونية، فيما ستتم مراسلة الولاة بخصوص التشوير الطرقي لإيجاد حل لقرار منع مرور مركبات نقل البضائع ببعض المحاور الطرقية على مستوى بعض المدن منها الرباط وتمارة.
وبخصوص تجديد الحظيرة، طلب كاتب الدولة من المهنيين تقديم مقترح عاجل لإدراجه ضمن المواد المزمع مناقشتها في القانون المالي 2019 بهدف توسيع الاستفادة من منح الدعم.

 

 

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.