في اجتماع لأمانة للمصباح..أغلبية الأعضاء ينتقدون الحكم الصادر في حق بوعشرين ويعتبرونه حكما قاسيا

10 نوفمبر 2018 - 19:20

احتلت قضية الصحافي توفيق بوعشرين، حيزا من النقاشات التي سادت، اليوم السبت، في اجتماع الامانة العامة لحزب العدالة والتنمية، الذي أجلت أغلب قياداتها على أن الحكم الصادر، في أولى ساعات صباح اليوم السبت، من قبل محكمة الجنايات الابتدائية بالبيضاء، هو حكم قاس للغاية، وغير مقبول.

وأفاد مصدر من الأمانة العامة، فإن النقاش حول الحكم الصادر في حق بوعشرين، والذي أدانه السواد الأعظم من الحقوقيين والسياسيين، فيما تهاطلت التعليقات المنددة بالحكم على شبكات التواصل الاجتماعي، احتل حيزا من نقاشات الأمانة العامة للمصباح.

وكان القيادي في الحزب المثير للجدل، عبد العزيز أفتاتي، ونبيل الشيخي، في مقدمة منتقذي الحكم الصادر، وانضمت غالبية أصوات أعضاء الأمانة العامة لصوتي أفتاتي والشيخي.

وأفادت المصادر ذاتها أن التوجه العام بخصوص القضية، توجه صوب اعتماد صيغة المجلس الوطني الذي دعا بيانه العام إلى ضمان محاكمة عادلة لجميع الصحافيين المتابعين على خلفية عدد من الملفات، في إشارة إلى بوعشرين والمهداوي.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

القعقاع منذ 3 سنوات

هذا حكم أخنوشي !!

محمد مجدوب منذ 3 سنوات

حكم مخيب للآمال