مولاي رشيد يكتب: مهرجان مراكش توقف لسنة خصصت للتفكير وإعادة تحديد هويتنا

01 ديسمبر 2018 - 07:33

كتب الأمير مولاي رشيد، رئيس مؤسسة المهرجان الدولي للفيلم بمراكش، افتتاحية نشرها الموقع الإلكتروني للمهرجان، لتقديم الحدث الفني الدولي، الذي افتتحت دورته الـ17، مساء أمس الجمعة بقصر المؤتمرات بمراكش.

وقال مولاي رشيد، في الافتتاحية، إن “الالتقاء بعد سنة من التوقف خصصت للتفكير ولإعادة تحديد هويتنا، يعزى إلى سحر السينما”.

وأكد أن المهرجان انفتح أكثر فأكثر على سينما العالم، والتزم بشكل أكبر على درب عشق سينمائي مستنير.

ويرى مولاي رشيد في الافتتاحية، أن “لجنة التحكيم الرائعة التي يرأسها الموهوب جيمس غراي، ستقودنا إلى متابعة أفلام ستسافر بنا عبر العالم، مع نظرة خاصة حول بروز سينما إفريقية جديدة”.

وكتب أيضا، “هنا تكمن رسالتنا: تقريب الحضارات من بعضها البعض، في الوقت الذي ينكب فيه العالم أكثر فأكثر على إشكالية الهجرات الإنسانية”.

وأضاف، “جميعا، لنحيى سويا هذه التجربة الكبرى في جو من الفرح ومشاطرة فن جد استثنائي”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.