الحبيب المالكي خارج «الاتحاد الاشتراكي»

10 ديسمبر 2018 - 22:01

استسلم الحبيب المالكي، رئيس مجلس النواب، أخيرا، وتخلى عن منصب إدارة نشر صحيفتي «الاتحاد الاشتراكي» و«ليبراسيون»، وهما لسان حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، بعدما فشل في الحصول على بطاقة الصحافة التي تخوله حق الاضطلاع بهذا المنصب، رغم كل مساعيه لذلك.

وجرى التغيير في صمت، نهاية الأسبوع الماضي، حيث آلت إدارة النشر إلى عبد الحميد جماهري.

وكانت هناك مخاوف من حرمان صحيفتي الحزب المشارك في الحكومة من الدعم السنوي المخصص للمقاولات الصحافية، بسبب الوضعية المخالفة للقانون التي كان عليها مديرها المالكي.

يشار إلى أن المالكي استلم منصب مدير نشر الصحيفتين بعيد تولي إدريس لشكر زعامة حزبه، وشروعه في تصفية خصومه، بينهم عبد الهادي خيرات، المدير السابق للصحيفتين.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.