توتر علاقة الـ"بجيدي" مع السلطة يصل إلى شفشاون.. منع حملة تحسيسية قبيل انطلاقها

24 ديسمبر 2018 - 15:31

يبدُو أن التوتر، الذي اندلع بين حزب العدالة والتنمية، وبعض رجال السلطة، بدأ يتّسع ليصل إلى مدينة شفشاون، وذلك بعدما برز على مستوى منتخبي مصباح طنجة، ومحمد اليعقوبي، والي جهة طنجة – تطوان – الحسيمة.

وكشف مصدر مسؤول لموقع “اليوم24” أن عامل إقليم شفشاون، محمد علمي ودان، أعطى تعليماته من أجل منع تنظيم حملة تحسيسية، كانت ستنظّم من طرف المجلس الجماعي، وجمعية محلية، متم الأسبوع الماضي.

وأوضح المصدر نفسه أن الحملة التحسيسية، التي كان يزمع تنظيمها في ساحة عمومية، كانت تهم ساكنة الإقليم القروي، لأنها متعلقة بفترة جني الزيتون، وطرق الاحتفاظ به، وأهميته الغذائية، ومختلف الطرق القديمة، والصحية في إعداده.

وأبرز المتحدّث نفسه أنه على الرغم من أن النشاط أخبرت به السلطة، واستخرج له إذن باستعمال الملك العمومي، من طرف المجلس الجماعي لشفشاون، وإشهاره من طرف الجمعية بكل الوسائل السمعية / البصرية، إلاَّ أنه منع في آخر لحظة.

وكشف المصدر ذاته أن النّشاط لم ينظم كما كان مرتباً له، بسبب قرار المنع، على الرغم من أنه نشاط تحسيسي حول منتوج فلاحي حيوي في إقليم شفشاون، الذي يضم عشرات الدواوير، والمداشر، وليس له أي علاقة بالسياسة، بحسبه.

وتجدر الإشارة إلى أن حزب العدالة والتنمية يرأس المجلس الجماعي لشفشاون، بالإضافة إلى أن نائب رئيسه، كاتب جهوي لذات الحزب في جهة طنجة – تطوان الحسيمة، ورئيس فريقه في مجلس الجهة كذلك.

 

 

 

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

طاق ابن زياد منذ 3 سنوات

طبعا لو كان المجلس ديال (الحصالة والعصرة)لسخرت له كل الوسائل المادية والمعنوية،لا حول ولا قوة الا بالله