ضربة جزاء في الدقيقة 95 تنقذ الرجاء من الهزيمة أمام بركان

30 ديسمبر 2018 - 17:00

نجا فريق الرجاء البيضاوي من الهزمية، بضربة جزاء تحصل عليها في الدقيقة 95، أمام النهضة البركانية، في المباراة التي انتهت بالتعادل بهدف لمثله والتي جمعت بينهما، عصر اليوم الأحد، بملعب “الأب جيغو” بالدار البيضاء، في إطار مؤجل الجولة 6 من البطولة الاحترافية.

ودخل الفريق الأخضر هذه المباراة محروما من خدمات 6 من أبرز عناصره الأساسية بسبب الإصابة، وهم عبد الإله الحافيظي، عبد الرحيم الشاكير، إبراهيما نياسي، عمر بوطيب، عبد الجليل جبيرة، وسند الورفلي، وهي الغيابات التي ظهر تاثيرها بشكل جلي في الجولة الأولى، التي انتهت بالتعادل بدون أهداف.

وفي الجولة الثانية، دخل الفريق البركاني ضاغطا على مرمى أنس الزنيتي، وكان هو الطرف الأفضل على أرضية الميدان، وهي الأفضلية التي جسدها لهدف التقدم، بواسطة هدافه الطوغولي لاما كودجو، الذي أسكن الشباك مستفيدا من تمريرة على المقاس من زميله حمادة العشير، في الدقيقة 51 من اللقاء.

وعرفت الدقيقة 69 من عمر اللقاء، متغيرا جديدا، بعد أن طرد العميد بدر بانون من المباراة، وهو الطرد الذي زاد من تعقيد مهمة الفريق الأخضر في العودة في النتيجة.

وفي الوقت الذي ظن فيه الجميع بأن المبارة ستنتهي بانهزام الرجاء، تحصل محسن ياجور على ضربة جزاء في آخر ثانية من الوقت بدل الضائع، حولها محمود بنحليب إلى هدف التعديل، لتنتهي المباراة بالتعادل بهدف لمثله.

وبهذه النتيجة، رفع الفريق الأخضر رصيده إلى 17 نقطة في المركز السادس، بينما استقر ترتيب الفريق البرتقالي في المركز التاسع برصيد 15 نقطة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

بن دريس منذ 3 سنوات

الحكم أعطى ضربة جزاء صحيحة في الدقيقة 95 لأنه من غير المعقول أن تحرم فريق من ثلاث ضربات الجزاء أظن أنه مازال التحكم في التحكيم ولم نرقى إلى الاحترافية

علال كبور منذ 3 سنوات

مهزلة المستوى رغم الملايير