إتلاف أبقار وأغنام مريضة.. الحمى القلاعية تستنفر السلطات في المغرب

10 يناير 2019 - 23:42

تعيش مصالح المكتب الوطني للسلامة الصحة، استنفارا كبيرا بعد تسجيل  حالات مرض الحمى القلاعية الفيروسي في عدد من الأبقار في ضيعة بدوار أولاد سيدي شنّان بالجماعة القروية كريفات بإقليم الفقيه بن صالح.

وكشفت “أونسا” أن التحريات التي باشرتها، أكدت إصابة الأبقار في الضيعة المذكورة بالمرض، وتم إتلاف جميع الأبقار والأغنام المصابة في المنطقة، مع تنظيف وتطهير الضيعة المصابة وخاصة المباني والمعدات، مع إلزام الأشخاص الذين يدخلون ويغادرون الضيعة باحترام تدابير السلامة البيولوجية، وتلقيح الأبقار المتواجدة حول البؤرة، وأيضا الإغلاق المؤقت لأماكن تجمع الأبقار والأغنام بمحيط الضيعة المعنية.

وفتحت المصالح ذاتها، بحثا ميدانيا ميداني لمعرفة مصدر وتتبع مسار الأبقار المصابة بالمرض؛ وتعزيز المراقبة الصحية للقطيع على الصعيد الوطني.

ويقوم المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، حسب ما جاء في بلاغ، مساء الخميس، يتوفر “اليوم24” على نسخة منه، أنه يقوم منذ 2014 بكيفية منتظمة بحملات سنوية لتلقيح الأبقار ضد مرض الحمى القلاعية.

وطمأن المصدر ذاته المواطنين، مؤكدا، أن المرض الفيروسي يصيب الماشية ولا ينتقل إلى الإنسان؛ وهو جد معدٍ بالنسبة للحيوانات وخاصة الأبقار. كما أن الفيروس المسبب للمرض ينتقل عبر الهواء أو الاتصال بين الحيوانات.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي