"ماريا كاري" ومديرة أعمالها تواجهان تهم التحرش والتمييز

21 يناير 2019 - 14:53

تواجه الفنانة العالمية “ماريا كاري”، ومديرة أعمالها سابقا “ستيلا بولوشنيكوف”، تهما تتعلق بالتحرش الجنسي، والتمييز، من طرف المساعدة الشخصية السابقة للمغنية الأمريكية “أزريان ستيلا”.

واتهمت “أزريان ستيلا كلا من الفنانة الأمريكية “ماريا كاري”، و”ستيلا بولوشنيكوف”، بالتحرش الجنسي، والتمييز ضدها.

وأفاد موقع “bbc” أن المساعدة الشخصية لـ”ماريا كاري” تتهم مديرة أعمال هذه الأخيرة بإهانتها، والقيام بتصرفات عنصرية ضدها، إذ كانت تصفعها في مناطق حساسة جدا، ورمتها على الأرض، وتبولت عليها، وحدث ذلك في الفترة الممتدة بين 2015 و2017.

وأضافت المشتكية أن ما تعرضت له كان أمام أعين المغنية “ماريا كاري”، وعندما اشتكت إليها فصلتها من عملها في الشهر الموالي.

وتأتي اتهامات المساعدة الشخصية للفنانة الأمريكية، ومديرة أعمالها، بعد أيام من رفع دعوى قضائية ضدها، تتهمها فيها “ماريا كاري” بانتهاك اتفاق بعدم الإفشاء، وكذلك الاهمال، والسرقة.

يذكر أن مديرة أعمال “ماريا كاري” انفصلت عنها عام 2017، وكان بينهما نزاع قضائي، سوي في العام الماضي.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي