ابن كيران وسلاح "التجسس": لا أدخل حمامات الفنادق ولو عرضوا علي ذلك..صابونة كنغسل بها من راسي لرجلي في الدوش!

22 يناير 2019 - 17:00

خصص عبد الإله بنكيران، الأمين العام السابق لحزب العدالة والتنمية، حيزا واسعا في كلمة بثت مساء أمس الإثنين، للتفاعل مع القضايا ذات الطابع الأخلاقي التي تفجرت مؤخرا في وجه قيادات حزبه، مشيرا إلى أن جهات ما تترصد حركاتهم.

رئيس الحكومة السابق كشف عن انتهاجه سلوك الحذر قائلا “حتى إلى مشيت لشي فندق وخا كيقولو لي رَاه كاين شي حمام أرد عليهم أنا كنغسل فالدوش خمسة دقايق وصابونة كنغسل بيها من راسي حتى لرجليا”.

بنكيران قلل من أهمية القضايا التي يواجه بها أعضاء الحزب، معتبرا أنه وفي كل مكان يوجد أشخاص وقعوا في أخطاء، معبرا عن رفضه أن يهتم الحزب السياسي بسلوكات الأشخاص عوض قضايا الشأن العام. وقال في هذا الصدد: “إذا أخطأ واحد منا واش ضروري نديرو معه القطيعة..طبعا لا يمكن”.

وفي السياق ذاته دعا بنكيران شباب حزبه إلى التشبث بالمبادئ وعدم الإكثرات لمعارضيهم، متابعا “بقاو شادين في الله وفي القيم ديالكم وخليوهم يسيفطوا المصورين لباريس وإسطنبول وغيرها”.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي