الحبس لإعلامي مصري بسبب استضافته شابا مثليا في برنامجه

22 يناير 2019 - 12:14

حكمت محكمة مصرية، أول أمس الأحد، بحبس الإعلامي، محمد الغيطي، لمدة سنة، لأنه استضاف شابا مثليا، العام الماضي، في برنامجه.

واتهم الإعلامي المصري بـ”الترويج للمثلية، والتحريض على الفجور، وازدراء الأديان”، على الرغم من أنه عبر عن موقفه المعارض للمثلية أكثر من مرة.

وغرمت محكمة الجنح في الجيزة الإعلامي المذكور مبلغ 147 دولارا (أزيد من 1600 درهم مغربي)، وأمرت بوضعه تحت المراقبة لمدة سنة، بعد قضاء عقوبته، بحسب ما نقله موقع “سكاي نيوز” عن المحامي سمير صبري، الذي رفع الدعوى ضده.

وكان محمد الغيطي قد استضاف شابا مثليا في برنامج على محطة “تي إل سي”، في غشت الماضي، وتحدث معه عن عمله “كبائع هوى”، وعلاقته برجل آخر.

وأوقف المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام المصري بث القناة لمدة أسبوعين، بحجة ارتكابها “انتهاكات مهنية”، وانتهاكها قرار “منع ظهور المثليين، أو الترويج لشعاراتهم”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي