ملامح ذكرى "حراك" ساخنة.. العدل والإحسان تعلن دعمها لإضراب "20 فبراير"

18 فبراير 2019 - 14:00

وسط توالي إعلان مختلف النقابات دعمها للإضراب العام، بعد غد الأربعاء، تزامنا مع الذكرى الثامنة لحراك “20 فبراير”، أعلنت جماعة العدل والإحسان، اليوم الاثنين، انضمامها للمشاركين في الإضراب.

وقالت النقابة التابعة للجماعة، والمعروفة بقدراتها الكبيرة على الحشد في المسيرات، والإضرابات، إنه في إطار متابعتها لتطورات الحراك النضالي، الذي تشهده الساحة النقابية، وكذا مآلات “الحوار الاجتماعي”، اجتمع المكتب الوطني للقطاع النقابي لجماعة العدل والإحسان في لقاء استثنائي، نهاية الأسبوع الماضي، وبعد نقاش مستفيض خلص إلى استمرار حالة الانحباس، والجمود فيما يطلق عليه “الحوار الاجتماعي” للسنة الثامنة على التوالي.

واعتبرت الجامعة أن إصرار الحكومة على تنزيل قراراتها، الموغلة في الاقصاء الاجتماعي، والتضييق على الحريات النقابية، دفع النقابة إلى دعم الإضراب العام الوطني في الوظيفة العمومية، والجماعات الترابية، والمؤسسات العمومية، يوم 20 فبراير 2019، الذي دعت إليه المركزيات النقابية الثلاث، وعدد من النقابات القطاعية والفئوية، وكذا المشاركة في المسيرات الإقليمية، والجهوية، يوم 24 فبراير 2019.

وأعلنت الجماعة دعمها للإضراب الوطني في قطاع التربية والتعليم، يوم 20 فبراير 2019، الذي دعت إليه عدد من النقابات، والتنسيقيات الوطنية التعليمية، وكذا المسيرة الوطنية، المزمع تنظيمها في الرباط في نفس يوم الإضراب.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.