فنانون تخلوا عن عملهم مقابل احتراف الفن

10 مايو 2019 - 22:30

تخلى عدد من الفنانين، عن عملهم القار، من أجل احتراف الفن، وجعلوه مصدر رزقهم نتيجة ما تذر عليهم  أنشطتهم الفنيةمن أرباح وفيرة. 

ومن بين أشهر  الفنانين الذين تخلوا عن عملهم، عثمان مولين الشهير بلقب “مول البندير”، إذ كان يشتغل بوكالة لتنظيم التظاهرات بدبلوم في إدارة الأعمال ، قبل أن يتحول إلى فنان شعبي ذو صيت واسع.

الفنانة رجاء بلمير استغلت قبل احتراف الفن، في مركز استقبال نداءات هاتفية، قبل أن تستغل موهبتها في الغناء رفقة شقيقتها عمر الذي كان طالبا، وتحولا بفضل نجاح كوفر أغنية سعد لمجرد إنتي إلى مغنيين.

وكان الفنان سعيد الناصيري ، يشتغل إطارا بنكيا، قبل أن يشق طريقه الفني عبر تجارب “سيتكوم” حققت نجاحا كبيرا، جعلته من أشهر الكوميدين المغاربة.

وفضل الفنان محمد الشوبي، التخلي عن عمله كمسؤل عن  الموظفين في جماعة حضرية ، و الانتقال للفن، رغم أن أول أجر ناله كان هزيلا، إذ لم يتعدى 800 درهم.

الفنانة سعيدة شرف  كانت قبل دخولها عالم الغناء، صحفية، وغنت لأول مرة أمام الجمهور في حدث كان تشتغل به، قبل أن يدعمها الفنان الحاج يونس ويسطع نجمها في سماء الموسيقى المغربية.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.