الأطباء السودانيون يكشفون تفاصيل مروعة عن فض اعتصام الخرطوم وحصيلة الضحايا ترتفع لـ100 شخص

06 يونيو 2019 - 07:00

كشفت لجنة أطباء السودان المركزية، أمس الأربعاء، عن تفاصيل مروعة بخصوص عملية فض اعتصام القيادة العسكرية الذي كان يخوضه معارضون في العاصمة الخرطوم، على يد الجيش السوداني.

وقال أطباء السودان، إن 40 جثة انتشلت من نهر النيل في العاصمة، الخرطوم، وسحبت الثلاثاء، لتأخذها قوات الدعم السريع لموقع غير معروف.

وبهذا تصاعد عدد القتلى إثر العنف الذي شهده تفريق الاعتصامات لمائة قتيل، حين وقف المعتصمون أمام مقر الجيش في العاصمة السودانية، الإثنين.

وأدانت دول الترويكا المكونة من الولايات المتحدة وبريطانيا والنرويج، في بيان، نشرته الخارجية الأمريكية الأربعاء، فض الاعتصام في الخرطوم، وقالت إن المجلس العسكري الانتقالي “ألقى بالسلام والعملية الانتقالية إلى التهلكة”.

بدوره، نفى المجلس العسكري الانتقالي، في وقت سابق، فض اعتصام الخرطوم بالقوة، قائلا إنه استهدف فقط منطقة كولومبيا المجاورة لمقر الاعتصام التي وصفها بـ”البؤرة الإجرامية الخطرة” وأعرب لاحقا عن أسفه لسقوط ضحايا.

وبدأ الاعتصام أمام مقر قيادة الجيش بالخرطوم، في 6 أبريل الماضي، للمطالبة بعزل عمر البشير، ثم استكمل للضغط على المجلس العسكري، لتسريع عملية تسليم السلطة إلى مدنيين، قبل فضه بالقوة الإثنين.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.