هل تنازل زعيم "السنبلة" عن مسؤولياته بسبب وضعه الصحي؟..العنصر يوضح

09 يونيو 2019 - 19:20

تناقل نشطاء خبر تنازل الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، امحند العنصر عن الأمانة العامة لحزبه لدواع صحية، ما دفعه إلى توضيح حقيقة الخبر.

وقال العنصر، في حديثه مع “اليوم 24″، اليوم الأحد، إن ما تم تداوله “كذب في كذب”، مشددا على أنه لا يزال يزاول مهامه على رأس الأمانة العامة للحزب، ورئاسة جهة مكناس – فاس، وحتى مهامه داخل جمعية رؤساء الجهات.

وكانت صحيفة قد نشرت خبر تنازل امحند العنصر عن الأمانة العامة لحزب الحركة الشعبية لدواع صحية، جراء مضاعفات السكري إلى جانب انشغالاته في رئاسة جهة فاس – مكناس.

يذكر أن العنصر، الذي يبلغ من العمر 76 سنة، ليست المرة الأولى، التي تتناسل فيها شائعات حول صحته، ومدى قدرته على الاضطلاع بهامه، فيما يقول مناصروه داخل الحزب إنه “رجل رياضي”، وقادر على الاستمرار في شغل مناصبه.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.