الشيخي: الصراحة تقتضي الاعتراف بأوجه القصور في أداء غرف التجارة والصناعة

18 يوليو 2019 - 03:00

في افتتاح يوم دراسي حول غرف التجارة والصناعة والخدمات بالمغرب، قال نبيل الشيخي، رئيس فريق العدالة والتنمية في مجلس المستشارين، إن “الصراحة تقتضي أن نعترف بأوجه القصور، التي لاتزال تعتري أداء هذه الغرف في مواكبة العديد من الإصلاحات”.

وتحدث الشيخي عن الإصلاحات، التي همت القطاع الاقتصادي المغربي، سواء على مستوى النشاط الاقتصادي، أو الشق القانوني، الذي يؤطره، واعتبر أن القصور عن مواكبة هذه الإصلاحات، “يعزى بالأساس إلى مجموعة من الاختلالات المتراكمة على مدى سنوات”.

وشدد الشيخي على أن المطلوب، “تضافر الجهود من أجل تطوير أدوار الغرف، وجعلها أكثر قدرة على الإسهام الفعال في تنشيط، وتطوير النسيج الاقتصادي الوطني، في ظل المتغيرات الاقتصادية الداخلية، والدولية”.

وأوضح المتحدث نفسه أن اللقاء الدراسي، سيناقش دور غرف التجارة والصناعة والخدمات في التنمية الاقتصادية، وإنعاش الاستثمار، والنظام الأساسي لغرف التجارة والصناعة والخدمات بين إشكالات التطبيق ورهانات التطوير.

وأضاف الشيخي: “سنعمل على “قراءة في مسار، وأداء غرف التجارة والصناعة والخدمات بالمغرب”، ومناقشة “دور المنتخبين المهنيين في الارتقاء بأداء الغرف المهنية”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.