قصة وفاة "هبة" حرقا.. مشاهير يتعاطفون ويستنكرون توثيق الحادثة المؤلمة

06 أغسطس 2019 - 09:30

عبر مشاهير مغاربة عن تعاطفهم مع قضية الطفلة هبة، التي توفيت حرقا، الأحد نتيجة “تماطل السلطات المعنية في إنقادها” حسب أسرتها وجيرانها.

قصة وفاة الطفلة هبة المؤثرة، شغلت الرأي العام، بما فيه مشاهير عبروا عن أسفهم، بعد انتشار صور ومقاطع توثق للنيران وهي تلتهم جسم الصغيرة في مشهد يدمي القلب.

الممثل الشوبي كتب حول الواقعة: “حترقت هبة.. الفساد أحرقها كما يحرق قلوبنا كل يوم من أجل هذا الوطن المحترق”.

وقالت باطمة أن وفاة هبة أثرت فيها كثيرا، متمنية الرحمة لها، وداعية من جمهورها الدعاء لروحها.

الممثلة نرجس الحلاق انتفضت في منشور على أنستغرام، مشددة أن من حق أي مواطن أن يحصل على الإسعاف والإغاثة وأي تهاون من المعنين بالأمر في ذلك يعتبر جريمة وجب أن يعاقب عليها.

واستنكرت النجار الطريقة التي تعامل معها رجال الوقاية المدنية مع الواقعة، إذ كانت المعدات المخصصة لإخماد الحريق ضعيفة جدا.

المنشط رشيد العلالي قال حول الواقعة: “أفادت بعض المصادر أن سيارة الإطفاء تأخرت للأسف، وما يحز في النفس هو أن بعض الناس أصبحوا يتهافتون على توثيق مثل هذه الأشياء بالفيديو عوض التدخل، من أجل الإنقاذ والمساعدة”.

وطالب نشطاء ومواطنون بمحاسبة كل الأطراف المعنية بهذه المأساة، مستنكرين استخدام رجال الوقاية المدنية لأيات لم تكن في مستوى المأساة، وخراطيم ماء ضعيفة، إضافة إلى وصول متأخر سببه “عدم الاكتراث لنداء الاستغاثة، والاستمتاع بلعب الكارطا”، حسب ما نقله شهود عيان “.

ولم يغضب النشطاء من رجال الوقاية المدنية فقط، بل حتى من من كان يصورون مشهد احتراق الطفلة هبة المؤثر بدون رحمة، بدل محاولة تقديم المساعدة لانقادها.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.