أول وفاة بفوج الخدمة العسكرية.. هذا ما يقوله القانون عن المسؤولية والتعويضات

31 أغسطس 2019 - 22:40

توفي، أمس الجمعة، أحد الشبان المرشحين للإلتحاق بالفوج الأول للخدمة العسكرية داخل إحدى الثكنات بمدينة مكناس، بعدما تعرض لوعكة صحية، لتكون تلك أول حالة وفاة تسجل في هذه الشريحة، التي تضم حوالي 15 ألف شاب وشابة.

وتثير هذه الحادثة الأولى من نوعها تساؤلات حول الحقوق الإجتماعية المخولة للملتحقين بالثكنات من أجل التجنيد وذويهم في حالات الإصابة أو الوفاة، ومسؤولية التأمين عن الوفاة.

وينص القانون 44.18 المنظم للخدمة العسكرية في مادته العاشرة على أنه “يسري على المجندين خلال فترة أداء الخدمة العكرية نفس النظام المعمول به بالنسبة للعسكريين، فيما يتعلق بالاستفادة من العلاجات في المستشفيات الاستشفائية العسكرية ومن التغطية الصحية والتأمين عن الوفاة والعجز ومن المساعدة الطبية والإجتماعية”. ولهذ الغرض تتحمل الدولة مبالغ الإتراك أو المساهمات المستحقة عليها وعلى المجندين..”.

أما المادة العاشرة من نفس القانون، فتنص على أنه “تتم تغطية الأضرار التي قد تلحق بالمجندين، خلال مدة الخدمة العسكرية، تأمين عن الوفاة والعجز، على غرار ما هو معمول به لفائدة العسكريين، يخول المجندون المصابون بعاهات ناجمة عن إصابات أو أمراض نتجت أو استفحتلت بفع الخدمة العكرية، أو بمناسبة القيام بها، الحق في الإستفادة من معاش عن الزمانة ضمن الشروط المقررة في التشريع المتعلق بالمعاشات العسكرية عن الزمانة”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.