رفقة السعودية الهذول والإيرانية الخضيري.. قضية هاجر الريسوني تصل ملجس حقوق الإنسان

18 سبتمبر 2019 - 13:03

دفعت منظمة Humanists International بقضية الصحافية هاجر الريسوني إلى مجلس حقوق الإنسان في جنيف، مطالبة المجتمع الدولي بدعمها، وحمايتها رفقة نساء أخريات، كن ضحايا لانتهاكات حقوق الإنسان في المنطقة.

وفي تصريح، تقدمت به أمام المجلس، صباح اليوم الأربعاء، استعرضت المنظمة ثلاث حالات لنساء تعرضن لانتهاك حقوقهن، بينهن الإيرانية “سحر الخضيري”، التي عوقبت لدخولها ملعب كرة القدم، والناشطة السعودية، المعتقلة، لجين الهذول، التي جرت مساومتها بإطلاق سراحها مقابل نشر فيديو تبرئ فيه السلطات من الاعتداء عليها جنسيا، بالإضافة إلى قضية هاجر الريسوني الصحافية في جريدة “أخبار اليوم”.

وقالت المنظمة ذاتها إن الريسوني، التي اعتقلت، قبل أسابيع، صحافية تنجز مقالات منتقدة للحكومة، مهددة بالسجن لمدة تصل إلى سنتين، وإنها تعرضت للتشهير، وإلحاق العار بها علنا، بسبب إجهاض مزعوم.

وأضافت المنظمة نفسها بأن هذه الحالات الثلاث ليست إلا جزءا يسيرا من عدد لا حصر له من النساء، اللائي يكافحن من أجل تسليط الضوء على انتهاكات حقوق الإنسان، والتمييز على أساس الجنس في بلدانهن.

وخاطبت المنظمة المقرر الخاص للأمم المتحدة المعني بالحقوق الثقافية مطالبة بأن يكون هناك تحرك عاجل لمواجهة موجة متعددة الأوجه من الاعتداء على النساء، داعية المجتمع الدولي إلى الوقوف مع شجاعة ونزاهة هؤلاء النساء، ودعمهن، وتوفير الحماية لهن.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.