حصيلة القسم الثاني.. شباب المحمدية حافظ على الصدارة و"الراك" أكبر مستفيد من دورة التعادلات

28 أكتوبر 2019 - 12:13

سيطر التعادل الإيجابي على جل مباريات الجولة السادسة من بطولة القسم الوطني الثاني، أمس الأحد، باستثناء لقاء وحيد، علما أن لقاءات الدورة ستُكتمل اليوم الاثنين بإجراء آخر مواجهة، بين فريق جمعية سلا وضيفه شباب أطلس خنيفرة، الذي سيرتقي للمركز الثالث في حال فوزه على مضيفه.

وعاد المتصدر شباب المحمدية بتعادل إيجابي بهدف في كل شبكة أمام مضيفه النادي القنيطري(7نقاط)، ليحافظ بذلك الشباب على صدارته برصيد 11 نقطة، وهو الرصيد ذاته الذي بلغه الوصيف شباب بنجرير، بعد تعادله بالنتيجة نفسها مع أولمبيك الدشيرة، ثالث الترتيب بمجموع 10 نقاط.

ويبقى الراسينغ البيضاوي أكبر مستفيد من هذه الدورة، بعدما فاز على ضيفه اتحاد سيدي قاسم(3نقاط) بهدفين مقابل هدف واحد، وهو ما مكنه من الارتقاء للمركز الرابع بثمان نقاط، مبتعدا بفارق الأهداف عن فريقي الوداد الفاسي والكوكب المراكشي، المتعادلين فيما بينهما بهدف لمثله.

وفي باقي المباربات، تعادل شباب السوالم(8 نقاط) بهدف في كل شبكة مع وداد تمارة (6نقاط)،والمغرب الفاسي(6نقاط) مع ضيفه شباب الريف الحسيمي(5نقاط) بهدفين لمثلهما، في مواجهة مؤجلة عن الأسبوع الأول.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.