انقلب السحر على الساحر.. يوتوب يحظر أغنية التلمودي بعدما تسبب في ضرر للمجرد-التفاصيل

31 أكتوبر 2019 - 09:30

لم ينته مسلسل حقوق الملكية المتعلق بمقطع من أغنية ثراتية لأحواش، عند رفع إدارة يوتوب الحظر عن كليب لمجرد “سلام”، بعد إثباته أحقيته في استخدامه، بل تم حظر أغنية الفنان الأمازيغي هشام التلمودي” أكوال سوس”.

أغنية التلمودي التي استخدم فيها موسيقى أحواش بعد حصوله على ترخيص من طرف شركة الإنتاج “تامزا فيزيون” المالك الأصلي لحقوقها، تعرضت للحظر من يوتوب، بعدما تم التبليغ عنها، ليس من طرف لمجرد، وإنما من طرف شركة الإنتاج نفسها.

وفي اتصال هاتفي مع “اليوم24″، أكد سلميان الصفاوي عن شركة الانتاج “تامزا فيزيون” أنها هي المسؤولة عن حظر أغنية التلمودي من يوتوب، وذلك بسبب ما قام به اتجاه لمجرد.

وأضاف نفس المتحدث، أن فريق سعد لمجرد، حصل على ترخيص من طرف شركة الانتاج “تامزا فيزيون”، لكن التلمودي ادعى أنه هو مالك الحقوق، وتسبب في حظر كليب لمجرد دون العودة إلى الشركة الأمر الذي وصفه بالمزعج.

وقال الصفاوي عن التلمودي: “مني كيقول هو مول حقوق الملكية، فنشوفو دابا واش يقدر يرجعها في يوتوب”، مؤكدا أنه بحظره لكليب لمجرد الاثنين الماضي تجاوز الشركة رغم أنها هي مالكة الحقوق ومن حقها منح ترخيص باستغلالها.

وكان هشام تلمودي، قد بلغ عن كليب لمجرد سلام، مدعيا أنه صاحب حقوق الأغنية ألتي اقتبس منها لمجرد الجزء الأمازيغي، دون الحصول على موافقته، ما جعل إدارة يوتوب، تحظر عمل سعد” ، قبل أن يتم حل المشكل بإثبات أن استغلال الأغنية الأمازيغية تم بشكل قانوني، وينقلب السحر على الساحر.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.