في قصة شبيهة بمأساة محسن فكري.. سماك مدرج في دمائه يدخل في غيبوبة وعائلته تتهم السلطات بضربه لمصادرة بضاعته

31 أكتوبر 2019 - 15:40

تداول نشطاء على شبكة التواصل الاجتماعي، صورة لسماك في مدينة آسفي، وهو مدرج في دمائه، بعد تدخل السلطات، لحجز بضاعته، معيدا إلى الذاكرة ما تعرض إليه سماك الحسيمة، محسن فكري، الذي قتل، قبل سنتين، طحنا في شاحنة للنفايات، وخلف مصرعه موجة غضب أتبعها ما بات يعرف بـ”حراك الريف”.

ونقلت وسائل إعلام محلية في آسفي، مساء أمس الأربعاء، مقطع فيديو لسماك مدرج في دمائه، هرب من السلطات بقيود وضعت على يديه.

وخرجت عائلة السماك في مقاطع فيديو تتهم السلطات بالاعتداء عليه، ومحاولة مصادرة بضاعته، مما تسبب له في حالة إغماء، حسب قول العائلة.

وقال أفراد عائلة السماك في شهاداتهم، إن “الضحية” أب لطفلين، وهو المعيل لأسرته، ويمارس مهنة بيع السمك منذ مدة طويلة، قبل أن يفاجأ، أمس، بمحاولة مصادرة بضاعته، في إطار حملة تقودها سلطات المدينة، لتحرير مساحات من الباعة المتجولين.

اتهامات العائلة لسلطات آسفي تجاوزت الحديث عن الضرب والجرح، الذي ظهرت آثاره في مقاطع فيديو، بل اتهمت السلطات بالاعتداء على السماك، أمام أنظار الجميع، بتجريده من ثيابه، في مشهد قالت إنه مخجل.

صورة السماك، المدرج في دمائه، أثارت تعاطف رواد مواقع التواصل الاجتماعي، الذين ربطوا ما تعرض له بمشهد محسن فكري في الحسيمة، الذي هزت قضيته العالم، قبل سنتين، وسط مطالب بكشف الحقيقة، ومعاقبة المتورطين فيها.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.