فضيحة أخلاقية تشعل الغضب داخل المخيمات.. متظاهرون يقتحمون منشآت لـ"البوليساريو"-صور

05 نوفمبر 2019 - 12:20

تعيش مخيمات “البوليساريو” بتندوف الجزئرية، بداية أسبوع ساخنة على وقع الاحتجاجات، بعدما تفجرت فضيحة أخلاقية هزت أركان الجبهة، تتمثل في نشر صور حمیمة لزوجة معارض سیاسي تعتقله قیادة الجبهة بسبب نشره تدوینات تنتقدها.

رابوني 1

وخرج متظاهرون أمس الإثنين بمخيمات تندوف، في مسيرة غاضبة بسبب تورط قيادة الجبهة في تسريب صور حميمية للمعتقل لفاضل ابريكة، حيث حاول الغاضبون اقتحام ما يسمى “البرلمان” للكيان الوهمي.

رابوني 2

الصور التي أشعلت الغضب داخل المخيمات، تظهر زوجة المعتقل داخل غرفة نومها، والتي یرجح أنها وجدت مخزنة في الهاتف المحمول الشخصي للفاضل ابریكة، فجرت غضب شباب المخیمات، الذین هجموا كذلك على مقر التلفزة التابعة للجبهة نهاية الأسبوع الماضي، لأن الموقع الذي نشر الصور یعود إلى مدیرها، لحظات قلیلة بعد ذلك الهجوم، حذف الموقع المعني الصور الفاضحة.

رابوني 3

لواقعة أججت الغضب ضد قیادة البولیساریو، التي تتهم ابریكة بكونه عمیلا للمخابرات المغربیة لنزع المصداقیة عن انتقاداته.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.