ميسي.. ملك الكلاسيكو الأول

16 ديسمبر 2019 - 20:15

ينتظر نجم برشلونة، ليونيل ميسي، مواجهة الكلاسيكو القادمة أمام ريال مدريد في الليجا يوم الأربعاء بالكثير من الشغف، بالنظر لكونه الهداف التاريخي لتلك المواجهات التي تعد الأكثر جاذبية وتحمل في طياتها “بطولة بحد ذاتها”.

ولايزال أمام ميسي الكثير لتقديمه في الكلاسيكو الذي سيستضيفه ملعب كامب نو، حيث يسعى لقيادة فريقه للانتصار وفك الاشتباك في الصدارة مع ريال مدريد، مع تقاسم الفريقين عدد النقاط (35 نقطة)، بعد سقوطهما في فخ التعادل بهدف لمثله أمام كل من ريال سوسييداد وفالنسيا على الترتيب خلال عطلة الأسبوع الماضي.

كما أن “البرغوث” (32 عاما) يرغب أيضا في الانفراد وحده بصدارة هدافي الليجا والتفوق على المهاجم الفرنسي كريم بنزيما، الأبرز حاليا في صفوف الريال، حيث سجل كلاهما 12 هدفا، علما بأن ميسي خاض أربع مباريات أقل مقارنة بمنافسه.

وبلغ عدد أهداف ميسي في مرمى الريال 26 هدفا، ليعد اللاعب الأكثر تسجيلا للأهداف في مواجهات الكلاسيكو، متخطيا ألفريدو دي ستيفانو وكريستيانو رونالدو (18 هدفا).

كما صنع ميسي 14 هدفا في مواجهاته أمام فريق العاصمة الإسبانية، ليواصل كتابة التاريخ.

 وتعد ثنائية ميسي في مرمى الريال في ذهاب نصف نهائي دوري الأبطال موسم 2010-11 هي الأغلى للنجم الأرجنتيني المتوج مؤخرا بثلاث جوائز ثمينة، الحذاء الذهبي والكرة الذهبية وجائزة الفيفا لأفضل لاعب في العالم.

ورغم هذا التاريخ، إلا أن ميسي مشتاق للعودة لهز شباك الغريم الملكي، في المباراة المؤجلة من الجولة العاشرة بسبب أحداث الشغب التي شهدها إقليم كتالونيا في أكتوبر/ تشرين أول الماضي.

وغاب البرغوث عن زيارة مرمى الريال الموسم الماضي في الليجا رغم تحقيق برشلونة للانتصار في لقائي الدور الأول (5-1 في كامب نو) والثاني (0-1 في سانتياجو برنابيو).

كما حدث الأمر نفسه في مواجهتي نصف نهائي كأس الملك الموسم المنصرم، الذي أطاح فيه البارسا بالريال عبر التعادل ذهابا (1-1) في كامب نو والفوز في مدريد (0-3)، بفضل تألق الأوروجوائي لويس سواريز.

وجماعيا، سيسعى ميسي لقيادة فريقه لمزيد من التفوق في عدد الأهداف في مواجهات الكلاسيكو بالليجا حيث سجل برشلونة إجمالي 288 هدفا مقابل 286 لريال مدريد.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي