انتخابات شكلية ستقود لعلج والتازي إلى رئاسة الباطرونا

17 ديسمبر 2019 - 08:00

يرتقب أن يحسم اجتماع يعقد اليوم الاثنين في قانونية ملف الترشيح لرئاسة الباطرونا، الذي وضعه، الجمعة الماضية، كل من شكيب لعلج، رئيس الفدرالية الوطنية للمطاحن، ونائبه المهدي التازي، الرئيس المدير العام لمجموعة التأمينات Beassur Marsh، وهو الملف الوحيد الذي وضع لدى لجنة الانتخابات، ما يعني دخول الثنائي السباق دون منافس.

وكما كان متوقعا منذ أيام، تخلفت العديد من الأسماء عن المنافسة في منصب الرئيس، الذي استقال منه صلاح الدين مزوار مكرها بعد بلاغ وزارة الخارجية شديد اللهجة الذي تلى تصريحا أدلى به بشأن الحراك في الجارة الجزائر.

وكان أبرز حدث طبع فترة وضع الترشيحات هو تخلي كل من حكيم عبد المؤمن، رئيس فدرالية صناعة السيارات، ويوسف محيي، رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب بجهة مراكش، عن رغبتهما في الترشح، دون أن تتضح الخلفيات الحقيقية وراء قرارهما، رغم عدد من التبريرات التي حاولا الدفع بها.

وتعليقا على وضع ترشحه بشكل رسمي، قال شكيب لعلج، الذي يشغل أيضا منصب رئيس الفدرالية البيمهنية لأنشطة الحبوب، ورئيس جمعية «تجارة 2020»، فضلا عن رئاسته فدرالية الموزعين والتجار، إنه سيسعى، رفقة نائبه، إلى تطبيق برنامج يهدف إلى تعزيز دور المقاولات في تسريع وتيرة النمو الاقتصادي للمملكة.

وأشار لعلج إلى أنه يحظى بدعم شريحة واسعة من الفدراليات، فضلا عن 70 في المائة من المقاولات الصغرى والمتوسطة الممثلة في الاتحاد، مؤكدا أنهما يهدفان إلى جعل الاتحاد العام لمقاولات المغرب مؤسسة مواطنة وموحدة من أجل الدفاع عن مصالح المقاولات، مؤكدا أن الاقتصاد المغربي بحاجة إلى الثقة والنضج.

من جهته، قال المهدي التازي إنه ولعلج يرغبان في أن يكون ترشحهما نموذجا للإجماع، وعبر أيضا عن ثقته في أمكانية تقديم قيمة مضافة للمقاولة في سياق اقتصادي خاص.

وفي حال قبول ترشحهما، سيكون على الثنائي لعلج والتازي خوض حملة انتخابية «شكلية» تمتد إلى يوم 22 يناير المقبل، التاريخ الذي حدد للجمع العام الانتخابي، ما يجعل من شكيب لعلج الرئيس رقم 16 في تاريخ الاتحاد العام للمقاولات الذي أسس سنة 1955.

وحسب لوائح الاتحاد، فمن الضروري أن يحصل المرشحان على رسائل دعم لا تقل عن 100 رسالة، ضمنها 30 في المائة من الجهات و70 في المائة من الدار البيضاء.

وكان مجلس إدارة الاتحاد العام لمقاولات المغرب، الذي عقد دورتين بعيد إعلان صلاح الدين مزوار تنحيه عن منصبه، قد حدد تاريخ 22 يناير 2020 تاريخا لعقد الجمع العام الانتخابي، على أساس تخصيص الفترة الممتدة من 31 أكتوبر والثالث عشر من دجنبر المقبل لتقديم الترشيحات، على أساس المصادقة عليها في اجتماع لمجلس الإدارة يعقد اليوم الاثنين 16 دجنبر.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي