بعدما نسبت له تصريحات يرحب فيها بالسياح الإسرائيليين.. البرلمان ينفي إجراء المالكي لحوار مع صحيفة عبرية

18 ديسمبر 2019 - 18:40

بعد نشر صحيفة “معاريف” الإسرائيلية لحوار قالت أنها أجرته مع رئيس مجلس النواب الحبيب المالكي، خرج البرلمان اليوم، ببلاغ ينفي إجراء المالكي لحوار مع الصحيفة، متهما إياها بالتشويش واستهداف العلاقات المغربية الفرنسية.

وأوضح مجلس النواب، في بلاغ له أصدره اليوم الأربعاء، أن “مكونات المجلس لاحظت باستغراب الأخبار المجانبة للصواب والعارية من الصحة التي وردت في بعض المنابر الإعلامية بخصوص إجراء رئيس المجلس السيد الحبيب المالكي حوارا مع صحيفة عبرية”.

 

وأضاف البلاغ ذاته أن “التفاصيل الواردة في بعض قصاصات الأخبار لا تمت للحقيقة بصلة وتشكل تشويشا من قبل جهات معروفة تستهدف جودة العلاقات بين المغرب وفرنسا، وتسعى إلى تبخيس النتائج الإيجابية التي تمخضت عن هذه الدورة”.

 

وكان وفد من البرلمان المغربي على رأسه رئيس مجلس النواب الحبيب المالكي ونائب رئيس مجلس المستشارين عبد الصمد قيوح، قد حل بباريس الأسبوع الماضي، وهو اللقاء الذي قالت صحيفة “معاريف” أنها التقت فيه المسؤولين المغربيين.

ونسبت “معاريف” الإسرائيلية لكل من قيوح والمالكي تصريحات بخصوص رفض الملك محمد السادس زيارة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو للمغرب رفقة وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، بالإضافة إلى تصريحات منسوبة لهما يرحبان فيها بالإسرائيليين في المغرب.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي