لاستنزافها الثروات الطبيعية.. أستراليا تقرر قنص 10 آلاف من الإبل المتوحشة

08 يناير 2020 - 11:40

قررت الحكومة الأسترالية قنص ما يزيد عن 10 آلاف من الإبل، ابتداء من اليوم الأربعاء، وستمتد هذه العملية لمدة خمسة أيام بمساعدة قناصين محترفين من فوق الهيلكوبتر.

ويرجع سبب قنص الإبل، حسب “ماريتا بيكر”، عضوة مجلس إدارة APY التنفيذية، إلى كون هذه الجمال تساهم في استنزاف الثروات الطبيعية، ومخزون المياه، ما يؤدي إلى الجفاف، والتصحر،  قالت: “إننا عالقون في ظروف حارة، وغير مريحة، ونتنة، ونشعر بالتعب لأن الإبل تهدم الأسوار، وتقتحم المنازل بحثا عن المياه”.

فيما شدد المسؤولون الحكوميون في أستراليا على ضرورة التدخل لوقف تكاثر الإبل الوحشية، من أجل تفادي الكوارث الطبيعية.

وينتظر أن يتم قنص ما يزيد عن 10 آلاف من الإبل، حسب ما ذكرت “ديلي ميل” البريطانية، حيث جاء هذا القرار نتيجة التذمر الجماعي جراء حدوث الجفاف في بعض المناطق، وإتلاف المحصولات الزراعية لبعض الفلاحين.

وصرح “تيمور”، الرئيس التنفيذي لأخصائيي زراعة الكربون، أن “الإبل الموجودة تساهم في انبعاث طن من ثاني أكسيد الكربون في السنة، أي ما يعادل 400 ألف سيارة على الطريق”.

يذكر أن أستراليا تعرضت إلى حريق غابوي تسبب في نفوق أكثر من نصف مليار حيوان، فيما عجرت الحكومة عن إيقاف زحف الحريق، الذي امتد لشهر كامل.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.