هيئة الوقاية من الرشوة: محاربة الرشوة "ركيزة أساسية" في بلورة النموذج التنموي الجديد

17 يناير 2020 - 22:20

دعا رئيس الهيئة الوطنية للنزاهة والوقاية من الرشوة ومحاربتها، محمد بشير الراشدي، اليوم الجمعة بالرباط، إلى جعل محاربة الرشوة “ركيزة أساسية” في بلورة النموذج التنموي الجديد. 

وأوضح الراشدي، في تصريح صحفي عقب الاجتماع الذي خصصته اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي، برئاسة شكيب بنموسى، للاستماع لممثلي الهيئة الوطنية للنزاهة والوقاية من الرشوة ومحاربتها، أن الهيئة تطمح لأن يضخ النموذج التنموي المنشود دينامية جديدة في مسلسل مكافحة الفساد وتحقيق التنمية.

وأكد رئيس الهيئة الوطنية للنزاهة والوقاية من الرشوة ومحاربتها، على ضرورة مواصلة بناء هيكلة الهيئة، لكي تتمكن من الاضطلاع بدورها الدستوري على أحسن وجه، وإرساء الآليات الكفيلة للتقليص من آفة الرشوة التي تعتبر “العائق الأساسي” أمام تحقيق تنمية سوسيو-اقتصادية قوية ومستدامة وشاملة. 

وكانت اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي أعلنت، يوم 24 دجنبر الماضي، عن قرارها تنظيم جلسات استماع واسع ومنفتح للمؤسسات والقوى الحية للأمة المتضمنة للأحزاب والنقابات والقطاع الخاص والجمعيات، في إطار روح الانفتاح والبناء المشترك، وذلك بهدف جمع مساهمات وآراء جميع الأطراف المدعوة إلى هذه العملية.

وأشارت اللجنة إلى أنها ستوفر، في نفس الإطار التشاركي، منصة رقمية لتلقي وتجميع مختلف المساهمات والأفكار التي يتقدم بها المواطنون من أجل إغناء النقاش والتصورات.

وستقوم اللجنة أيضا بتنظيم مجموعة من اللقاءات الميدانية للاستماع للمواطنين ولمختلف مكونات المجتمع المغربي، رغبة منها في توطيد روح التفاعل والانفتاح الذي يميز عملها.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.