استئنافية طنجة تخفف الحكم على القائد الذي عنف تلميذا وتقضي ببراءة أعوانه

18 يناير 2020 - 11:40

قضت غرفة الجنايات الاستئنافية في استئنافية طنجة، أول أمس الخميس، بتخفيف الحكم على قائد الملحقة الإدارية رقم 12، في قضية “الاعتداء على التلميذ ابراهيم” والتسبب له في عاهة مستديمة، إلى شهر واحد موقوف التنفيذ، بدلا من شهرين، فيما قررت تأييد الحكم الابتدائي القاضي ببراءة 3 عناصر من القوات المساعدة، كانوا يتابعون في نفس الملف.

وكانت النيابة العامة قد تابعت القائد وأعوانه الثلاثة، بتهمة استعمال العنف من طرف رجل سلطة أثناء قيامه بعمله ضد شخص، والمشاركة في ذلك، والتحريض على ارتكاب ألم جسدي ونفسي نتج عنه عاهة مستديمة.

وتعود أطوار هذه القضية إلى شهر أبريل من سنة 2018، عندما قام قائد الملحقة الإدارية رقم 12 مرفوقا بأعوانه، بشن حملة على الباعة المتجولين بتراب مقاطعة بني مكادة، وكان إبراهيم من بينهم، حيث تم أخذ بضاعته وتعنيفه، الأمر الذي أدخله في أزمة نفسية حادة تسببت له في تعثر في الكلام والحركة.

وتسببت الحادثة آنذاك، في احتجاجات عارمة وتضامن واسع مع الشاب إبراهيم، وأدى ذلك إلى إيقاف القائد عن مزاولة مهامه في شهر ماي من سنة 2018، كخطوة احترازية على خلفية الاتهامات الموجهة إليه من قبل الضحية.

[youtube id=”yl3bD6A2dbo”]

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

جليل محمد منذ سنتين

جليل محمد

عادل منذ سنتين

لا حول و لا قوة إلا بالله. حسبك الله و نعم الوكيل. لا أمل في قضاء أشباه الدول.

لاردا المهدي منذ سنتين

ياااااااربي خود الحق.أنا مخلوق حقير تأزمت ولكن الله أكبر قدرة موجودة.شاب في مقتبل الحياة مبهدل

أيلمام عبد القادر منذ سنتين

اللهم إن هذا منكر. "و لا تحسبن الله غافلا عما يعمل الظالمون".