سكان جماعة "ثلاثاء الأولاد" يحتجون ويطالبون بحقهم في "تطبيب جيد وخدمات صحية تصون كرامتهم"

19 يناير 2020 - 20:30

يستعد سكان بلدية “ثلاثاء الأولاد” في إقليم سطات إلى المشاركة في الوقفة الاحتجاجية، يوم غد الاثنين، أمام المركز الصحي بالبلدية المذكورة، للمطالبة بحقهم في “تطبيب جيد وخدمات صحية تصون كرامتهم”.

وقال محمد علال، رئيس الفرع المحلي للرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان في “ثلاثاء الأولاد”، في حديثه مع “اليوم 24″، إن عدد سكان بلدية “ثلاثاء الأولاد”، والقرى المجاورة، يقدر بـ200 ألف نسمة، لكن على الرغم من ذلك، فإن البلدية المذكورة لا تتوفر على مركز صحي مناسب يقدم خدماته للسكان.

وأضاف المصدر ذاته أن المركز الصحي الوحيد، الموجود في بلدية “ثلاثاء الأولاد” آيل للسقوط، وتم تجريده من الإطار الطبي الوحيد لمدة تزيد عن 240 يوما، إضافة إلى إغلاق دار الولادة منذ ما يزيد عن 756 يوما.

وأشار المتحدث ذاته إلى أن الوضع ينعكس سلبا على صحة السكان، ما يؤدي إلى وفيات، ومضاعفات خطيرة في حالة إصابتهم بأمراض مزمنة تستوجب التدخل الطبي بشكل مستعجل، مبرزا أن البلدية المذكورة تفتقد إلى سيارة إسعاف، وغياب المداومة الليلية بالمركز، وبالصيدليات.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.