الوزيرة "الوافي" تتبرأ من التدخل في قضية إجلاء مغاربة الصين بسبب "كورونا"

30 يناير 2020 - 10:20

تبرأت نزهة الوافي، الوزيرة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج، من تدخلها في قضية الطلبة المغاربة، الموجودين في مدينة ووهان الصينية، والذين كانوا قد طالبوا بإجلائهم، وإعادتهم إلى أرض الوطن، قبل التدخل الملكي.

وقالت الوافي في توضيح لها نشرته، أمس الأربعاء، إن خبر استقبالها لآباء الطلبة الموجودين في ووهان، في البرلمان، عار من الصحة.

وأوضحت الوافي أنها التقت آباء الطلبة المغاربة في الصين، عرضا في مكتب رئيس لجنة الخارجية والدفاع الوطني والشؤون الإسلامية والمغاربة المقيمين في الخارج بمجلس النواب، على هامش لقاء للجنة، وتبادلت معهم السلام، وعلمت منهم أنهم قدموا للتعبير عن امتنانهم، وتنويههم بالمبادرة الملكية، التي شملت المغاربة بووهان.

تبرئة الوافي من التدخل في قضية الطلبة المغاربة في الصين، لم تأت على لسانها فقط، وإنما أكدها، كذلك، رئيس لجنة الخارجية والدفاع الوطني والشؤون الإسلامية والمغاربة المقيمين بالخارج، يوسف غربي، وقال إن لقاءها مع عائلات الطلبة المعنيين كان بالصدفة.

وكانت عائلات الطلبة المغاربة في الصين، قد عقدت لقاءات في البرلمان لإيصال معاناة أبنائها بعد تفشي فيروس كورونا في البلاد، قبل أن يتدخل الملك محمد السادس، ويأمر بإجلاء 100 مواطن معظمهم من الطلاب، من مدينة ووهان الصينية، التي توصف بأنها بؤرة تفشي فيروس كورونا المستجد، واتخاذ الإجراءات اللازمة على مستوى المطارات، والموانئ لمنع تفشي هذا المرض في المملكة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي