الفلاحون يشتكون من ارتفاع تكلفة مياه السقي أمام شح الأمطار

07 فبراير 2020 - 14:33

يشكو الفلاحون في منطقة دكالة، ضواحي مدينة الدارالبيضاء، تكلفة آلة السقي، التي يلجؤون إليها، حينما تقل الموارد المائية، بسبب قلة التساقطات المطرية، وعدم انتظامها.

وفي هذا السياق، قال سعيد العدراوي، رئيس الجمعية الجهوية للتنمية الفلاحية في منطقة دكالة، في حديثه مع “اليوم 24″، إن الفلاحين يرتقبون تساقط الأمطار، هذه الأيام، من أجل حماية مزروعاتهم من التلف، لاسيما في هذا الوقت من السنة؛ مشيرا إلى أن “التساقطات المطرية، خلال الموسم الجاري قليلة، وغير منتظمة، ما يؤثر سلبا على الفلاح الصغير، الذي يجد نفسه يعاني وحيدا، من دون أي دعم”.

وأضاف المتحدث ذاته “أنه أمام قلة الموارد المائية، يلجأ الفلاحون مضطرين إلى آلة السقي، التي يقدر ثمنها 35 درهما للساعة الواحدة”، مبرزا أن “هذا الثمن جد مرتفع مقارنة بالإمكانيات المادية للفلاح الصغير”.

وأورد سعيد العدراوي أنه حان الوقت، للحد من الطرق العشوائية للسقي، والتفكير في طرق جديدة من أجل مد الفلاح بمياه للسقي، لأن الفلاحين، بحسبه، لا يستفيدون من مياه آلة السقي، على الرغم من تسديد 35 درهما للساعة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.