مسيرة الجبهة الاجتماعية.. لعزيز: هذه رسائل التحرك ونتمنى أن يكون بنفس قوة 20 فبراير - فيديو

18 فبراير 2020 - 21:20

لخص الأمين العام لحزب المؤتمر الوطني الاتحادي، عبد السلام لعزيز، رسائل الجبهة الاجتماعية المغربية في تنبيه مفاده أن “المواطنين تعبوا من السياسات التراجعية حقوقيا، واجتماعيا”.

وقال لعزيز، في حديث مع “اليوم 24″، إن رسائل الجبهة انطلاقاً من هذه المحطة النضالية، هي أن “المغاربة تعبوا من السياسات النيوليبرالية والتراجعية على المستوى الحقوقي، والاجتماعي”، وهو ما يعكسه شعار تحرك الجبهة “تقهرنا”، كما تعبوا، حسب تعبيره، من تراجع “المكتسبات المتعلقة بالتعليم والصحة، والقدرة الشرائية، والحقوق المدنية، والحريات العامة”.

وأضاف المتحدث نفسه على هامش ندوة صحافية، نظمتها الجبهة الاجتماعية المغربية، اليوم الثلاثاء، حول دواعي، وأهداف تأسيسها، وبرنامجها النضالي، (أضاف) أنه “آن الأوان من أجل أن نقول كفى نحن في حاجة إلى سياسات جديدة”.

وقال متمنياً أن يكون تحرك الجبهة بذات النفس، والقوة، التي كانت عليها حركة “20 فبراير” عام 2011، إن “تلك الحركة كانت مجتمعية، والأساسي اليوم هو أن النضال لايزال مستمرا، إذ منذ ذلك الحين، والمغاربة يناضلون ضد السياسات الحالية للدولة، رافضين استمرارها”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.